المنشقّ السوري ” قيصر” يحضّ الكونغرس الأميركي على محاسبة نظام الأسد

هل أصبح قانون قيصر بارقة الأمل الوحيدة للشعب السوري في ظلّ غياب أيّ حلّ عسكري أو سياسي؟

الأيام السورية؛ قسم الأخبار

أدلى العسكري السوري المنشقّ عن النظام “قيصر” بشهادته أمام لجنة العلاقات الخارجية في مجلس الشيوخ، وحضّ الكونغرس الأميركي الأربعاء 11 أذار/ مارس 2020، على ضمان محاسبة مرتكبي الجرائم والانتهاكات في نظام الأسد.

وقال “قيصر” إنّه وعلى الرّغم من المجازفات التي قام بها، لم يحقّق هدفه بوضع حدّ للانتهاكات. وأضاف أنّ “القتل ازداد في الأماكن نفسها وبالأساليب نفسها وعلى أيدي المجرمين أنفسهم”.

واعتبر “قيصر” أنّ “السبب ببساطة هو أنّ نظام الأسد اعتبر عدم تحرّك المجتمع الدولي والاكتفاء ببيانات الإدانة ضوءاً أخضر له لمواصلة جرائمه بحق الشعب السوري”.

قيصر يشيد بقانون قيصر

العسكري الذي كان يعمل مصوّراً في الجيش السوري وبات لقبه “قيصر”، انشقّ في العام 2014 وبحوزته 55 ألف صورة توثّق وحشية الممارسات في سجون النظام السوري إبّان فترة قمع الانتفاضة في سوريا، وفي إثر شهادة سابقة أدلى بها “قيصر” في العام 2014 أعدّ أعضاء الكونغرس مشروع قانون يحمل اسمه فرض قيوداً مالية على سوريا، بما في ذلك وقف مساعدات إعادة الإعمار إلى حين سوق مرتكبي الأعمال الوحشية إلى العدالة.

ومشروع القانون الذي يفرض عقوبات على شركات تتعامل مع الأسد وبينها شركات روسية، وقّعه أخيراً الرئيس دونالد ترامب في كانون الأول/ديسمبر بعد سجال في الكونغرس استمر لسنوات.

وأشاد “قيصر” بالقانون لكنّه دعا الكونغرس الأميركي للسهر على تطبيقه. وقال إنّ “قانون قيصر أصبح بارقة الأمل الوحيدة للشعب السوري في ظلّ غياب أيّ حلّ عسكري أو سياسي”.

وأضاف أنّ “هذا القانون يوجّه رسالة قوية لكلّ داعمي نظام الأسد بأنّ المحاسبة والعدالة آتيتان مهما طال القمع”.

مصدر فرانس برس
اذا كنت تعتقد أن المقال يحوي معلومات خاطئة أو لديك تفاصيل إضافية أرسل تصحيحًا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.