المفوضية الأوروبية: تدعو إلى وقف فوري للحرب في سوري

دعّت المفوضية الأوروبية للمساعدات الإنسانية والحماية المدنية (إيكو)، أمس الأربعاء، إلى وقف فوري للحرب السورية، وسط انتقادات واسعة لاستهداف قوافل المساعدات.

وقال مفوض الاتحاد الأوروبي للمساعدات الإنسانية وإدارة الأزمات، كريستوس ستايليانيدس، في مقابلة مع وكالة الأناضول التركية، “هناك حاجة ماسة لحل سياسي ينهي الحرب الأهلية السورية بأسرع وقت ممكن”.

وندد باستهداف قوافل المساعدات، التي من شأنها إيصال المواد الغذائية والإمدادات الطبية للمناطق المحاصرة، قائلًا “يجب وضع حد سريع لهذا الجنون”.

وذّكر “ستايليانيدس” ببشاعة الهجوم الأخير على قوافل المساعدات، التي كانت تسعى لتقديم الدعم لنحو 300 ألف محاصر في حلب، واصفًا إياه بالأمر “المروع”.

وفي 19 سبتمبر/ أيلول الجاري، تعرضت قافلة مساعدات تابعة للأمم المتحدة، لقصف جوي من الطائرات الأسدية والروسية في محيط بلدة أورم الكبرى بريف حلب الغربي، ما أدى لسقوط شهداء وجرحى من فرق الهلال الأحمر
وأعرب عن أسفه كون استهداف قوافل المساعدات ومسؤولي الإغاثة ، أصبح أحد الأبعاد الجديدة للحرب السورية.

اذا كنت تعتقد أن المقال يحوي معلومات خاطئة أو لديك تفاصيل إضافية أرسل تصحيحًا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.