المعارض الصيني في طريقه الي امريكا للدراسة في جامعة نيويورك

(ماريلاند) (رويترز) – رحب البيت الابيض يوم السبت بسفر المعارض الصيني الكفيف تشن قوانغ تشنغ الي الولايات المتحدة وأشاد بجهود دبلوماسية في كل من بكين وواشنطن والتي نزعت فتيل نزاع دبلوماسي بين البلدين.

وقال بن رودس نائب مستشار الأمن القومي للبيت الأبيض “السيد تشن وزوجته وولداه في طريقهم إلى الولايات المتحدة. نرحب بهذا التطور وانه سيكون بمقدوره مواصلة دراسته هنا في الولايات المتحدة حال وصوله.”

وأبلغ رودس الصحفيين اثناء قمة مجموعة الثماني التي تستضيفها الولايات المتحدة في منتجع كامب ديفيد الرئاسي في ولاية ماريلاند “نحن سعداء أن هذا الامر سيصل إلى حل.”

وفي وقت سابق السبت قالت كلية القانون بجامعة نيويورك في بيان إن تشن في طريقه الي امريكا للدراسة بالكلية.

وقال جيروم كوهين نائب مدير معهد الدراسات القانونية الامريكي الاسيوي بكلية القانون بجامعة نيويورك “انا سعيد جدا لتلقي انباء أن تشن قوانغ تشنغ في طريقه إلى الولايات المتحدة. أتطلع إلى الترحيب به وبأسرته الليلة والعمل معه على برنامجه الدراسي.”

وسمحت الصين لتشن بمغادرة مستشفى في بكين يوم السبت واللحاق بطائرة في طريقها إلى الولايات المتحدة في خطوة من شأنها ان تنهي نزاعا دبلوماسيا بين بكين وواشنطن

اذا كنت تعتقد أن المقال يحوي معلومات خاطئة أو لديك تفاصيل إضافية أرسل تصحيحًا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.