القضاء يمنع مؤقتا” الرئيس السوداني عمر البشير من مغادرة البلاد

أمر القضاء في جنوب أفريقيا بمنع الرئيس السوداني عمر البشير من مغادرة البلاد مؤقتا. ويزور البشير جنوب أفريقيا لحضور قمة أفريقية. وكانت المحكمة الجنائية الدولية طالبت في وقت سابق سلطات هذا البلد باعتقاله. والرئيس السوداني متهم منذ 2009 بارتكاب جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية.

أصدرت محكمة في جنوب أفريقيا قرارا بمنع الرئيس السوداني عمر البشير مؤقتا من مغادرة البلاد طالما القضاء لم يبت في طلب المحكمة الجنائية الدولية باعتقاله، وفق حكم صدر الأحد.

وكانت المحكمة الجنائية الدولية دعت اليوم  السلطات الجنوب أفريقية إلى اعتقال الرئيس السوداني عمر البشير أثناء زيارته البلاد لحضور قمة الاتحاد الأفريقي التي تنعقد في جوهانسبورغ.

ودعا رئيس المحكمة الجنائية الدولية جنوب أفريقيا، التي “أسهمت دوما في تعزيز المحكمة، إلى عدم ادخار جهد لضمان تنفيذ مذكرات التوقيف”، الصادرة بحق البشير الذي تلاحقه المحكمة منذ 2009 بتهمة ارتكاب جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية.

وفي سياق متصل وحسب الصحف السودانية المحليه  فقد ذكرت ان طائرة الرئيس السوداني عمر البشير  اقلعت من جنوب افريقيا  رغم القرار القضائي  الصادر بحقه بمنعه من  المغادرة السفر 
أبانتظار ان تبت محكمة في طلب المحكمة الجنائية الدولية توقيفه بتهمة ارتكاب جرائم حرب وابادة. ولم تتأكد مغادرته جنوب افريقيا رسميا حتى الآن. ونقل مراسلون لمحطة “أى إن سى إى” الاخبارية مشاهدتهم الطائرة اثناء اقلاعها من مطار ووتركلوف العسكرى فى ضواحى بريتوريا.

فرانس 24/ أ ف ب

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.