القضاء العراقي يحاكم عروس داعش الألمانيةً و نساء التنظيم

تحرير| آلاء محمد

حكم القضاء العراقي اليوم الاثنين 19 فبراير/ شباط بإعدام امرأة وبالسجن المؤبد لعشر نساء ينتمين لتنظيم داعش من جنسيات مختلفة.

قال القاضي عبد الستار بيرقدار، المتحدث باسم مجلس القضاء الأعلى العراقي في بيان: إنّ “المحكمة الجنائية المركزية في استئناف بغداد/الرصافة، نظرت في قضايا مجموعة من نساء ينتمين إلى تنظيم داعش الإرهابي من جنسيات مختلفة”، مضيفاً إلى أنّ: “المحكمة أصدرت عشرة أحكام بالسجن المؤبد بحق عشر نساء بعد إدانتهن بالإرهاب وأنها أحكام ابتدائية قابلة للتمييز”.

وتحمل المرأة التي حكمت بالإعدام الجنسية التركية، بينما صدر يوم أمس الأحد 18 فبراير/ شباط حكماً بالسجن ست سنوات ضد الجهادية الألمانية ليندا وينزل.

وأوضحت إذاعتا “إن دي آر” و “في دي آر” الألمانيتين، أن ليندا المنحدرة من ولاية ساكسونيا، أدينت بالسجن لمدة خمسة أعوام بسبب الانتماء إلى “داعش” ولعام واحد بسبب الدخول إلى الأراضي العراقية بطريقة غير قانونية.

كما أمر القضاء بالإفراج عن جهادية فرنسية اعتقلت في الموصل، وترحيلها إلى بلدها، بعد انقضاء مدة الحكم الصادر بحقها (السجن 7 أشهر) بسبب دخولها العراق “بطريقة غير شرعية” حسب ما نقلت فرانس 24.

وفي وقت سابق من شهر يناير أصدر القضاء العراقي للمرة الأولى، حكماً بالإعدام شنقاً على جهادية ألمانية من أصل مغربي بعد إدانتها بالتعامل مع تنظيم داعش في سوريا والعراق، وبالمشاركة في مهاجمة القوات الأمنية والعسكرية العراقية.

مصدر فرانس24، الخليج أون لاين
اذا كنت تعتقد أن المقال يحوي معلومات خاطئة أو لديك تفاصيل إضافية أرسل تصحيحًا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.