الحوالات المالية إلى سوريا جريمة تدخل تحت بند قوانين تمويل الإرهاب

إلى ماذا يهدف قرار النظام في سوريا بمنع استقبال الحوالات من خارج سوريا إلا عبر مكاتب محددة؟ وهل باتت مساعدة الأهالي جريمة تدخل تحت بند قوانين تمويل الإرهاب؟

127
قسم الأخبار

عقب انهيار الليرة السورية بشكل سريع خلال الساعات الماضية واقتراب تنفيذ قانون قيصر، ازدادت تخبطات النظام السوري لمحاولة ضبط سعر صرف الليرة السورية التي تترنح أمام الدولار الأميركي، وأصدر حزمة قرارات جديدة.

مصرف سورية المركزي يهدد الأهالي بشأن الحوالات المالية

هدد المصرف المركزي السوري في بيان نشره الاثنين 1يونيو/حزيران2020، المواطنين الذين يستلمون الحوالات المالية الخارجية عن طريق الأشخاص والمكاتب غير المعتمدة منه، بمعاقبتهم قانونيا، محددا عددا من المكاتب التي يسمح بالتعامل معها فقط.

وجاء في بيان المصرف المركزي الذي نشرته جريدة الوطن الموالية: “نشدد على عدم استلام أي مبالغ مالية من أشخاص مجهولي الهوية، أو في الأماكن العامة، وضرورة التواصل مع ذويهم أو أقاربهم في الخارج لضمان إرسال هذه الحوالات عن طريق شركات الصرافة المرخصة أصولا، واستلامها عن طريق شركات الحوالات المالية الداخلية المتعاقدة معها أصولا، وبموجب إشعار يتضمن مبلغ الحوالة وبلد الإرسال ومعلومات الشخص المرسل”.

وأضاف المركزي في بيانه بأن “الأفراد الذين يتم ضبطهم أو التوصل لمعلومات تفيد باستلامهم للحوالات عن طريق أشخاص مجهولين، ستتم ملاحقتهم قضائيا بموجب قوانين تمويل الإرهاب”.

وحدد المركزي مجموعة من الشركات “المرخصة” التي يتوجب التعامل معها فقط وهي: “الهرم والأدهم والفؤاد وشخاشيرو ومايا وشام وزمزم والنضال والثقة والفاضل والمتحدة والديار، وتواصل عبر العالم، والفؤاد”.

تجدر الإشارة إلى أن بيان المركزي جاء مع الانتظار المرتقب لدخول قانون (قيصر) حيز التنفيذ، والذي ستطال عقوباته مصرف سوريا المركزي، حيث من المتوقع أنه سينفذ في 17 من الشهر الحالي، ويتوقع المحللين الاقتصاديين أن مع البدء بتطبيق القانون ستنهار الليرة السورية بشكل كبير جدا.

إيقاف شركات حوالات مالية داخلية

بعد ساعات من تهديد المصرف المركزي المواطنين بمعاقبة من يتعامل مع مكاتب التحويل الصغيرة، أعلنت الثلاثاء 2يونيو/حزيران 2020، مديرية التراخيص في “الهيئة الناظمة للاتصالات والبريد”، عن قرارها بإغلاق ٦ شركات حوالات سورية وتوقفها عن تقديم خدمة

صورة عن القرار(الوطن)

الحوالات المالية الداخلية في كافة الفروع في المحافظات وعدم استلام أو تسليم أي حوالة اعتبارًا من تاريخ 1 حزيران.

الشركات التي تم إغلاقها هي :شركة الحافظ، شركة فرعون، شركة شامنا، شركة إرسال، شركة آراك، شركة ماس.

طلبت “الهيئة” من شركات الحوالات تزويدها بكافة الحوالات التي تم إجراءها خلال الثلاث أشهر الأخيرة لتدقيقها والتأكد من عدم مخالفة هذه الشركات للتعليمات، وهددت “الهيئة” بإلغاء التراخيص الممنوحة للشركات في حال مخالفة ذلك.

يشار إلى أنّ حكومة الأسد أغلقت بعض هذه الشركات في وقتٍ سابق بالشمع الأحمر، إلّا أنّها عادت للعمل بعد أسابيع من إيقافها بعد دفع المسؤولين عنها مبالغ مالية ضخمة للمسؤولين في حكومة النظام، بحسب ما ذكرت قناة حلب اليوم.

سعر صرف الليرة السورية:

يحدد المركزي سعر الصرف مقابل الدولار الواحد بـ”704″ ليرات سورية، بينما وصل سعر الصرف في السوق السوداء اليوم في دمشق إلى 1840 كحد أدنى للمبيع و1860 كحد أعلى للشراء.

أرقام:

ازدادت الحوالات المالية خلال شهر رمضان الماضي بنسبة 20% عما كانت عليه في العام الفائت(2019)، بحسب مدير العمليات في شركة “الهرم” أحمد عاصي.

مصدر مصرف سوريا المركزي مديرية التراخيص في “الهيئة الناظمة للاتصالات والبريد صحيفة الوطن، وكالات
اذا كنت تعتقد أن المقال يحوي معلومات خاطئة أو لديك تفاصيل إضافية أرسل تصحيحًا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.