الإعلامية فجر السعيد: ” حسني مبارك ” يكشف تفاصيل علاقة نظام الأسد مع إسرائيل

الأيام السورية؛ قسم الأخبار

كشفت الإعلامية الكويتية فجر السعيد تفاصيل لقائها مع الرئيس المصري الأسبق “حسني مبارك” الذي كشف لها عن أسرار الغزو العراقي للكويت، وصفقة القرن، وعن علاقة “حافظ الأسد ومفاوضاته مع إسرائيل مطلع التسعينيات من القرن الماضي”.

وقال مبارك في لقائه: بأنه قد رعى شخصياً المفاوضات التي جرت بين كل من “حافظ الأسد” ورئيس الوزراء الإسرائيلي الأسبق “إسحق رابين”.

وأضاف مبارك: إنّه شجّع رابين (رئيس الوزراء الإسرائيلي الأسبق) على التفاوض مع السوريين، رغم أنّ الجانب السوري كان متحفظا في اطّلاعه على المفاوضات، لكن رابين أخبره بأنه اتفق مع نظام الأسد بأن سوريا ستستعيد الجولان المحتل؛ لكن نقطة الخلاف كانت بينهم هي رفض سوريا إقامة علاقات وفتح سفارة لإسرائيل في سوريا.

وأضاف مبارك في لقائه؛ أنّه عقب اغتيال رابين عام 1995 أراد السوريون تنفيذ الاتفاق لكن بعد مجيء نتنياهو زعيم حزب الليكود المتشدد كانت الفرصة قد ضاعت، وأجهضت المحادثات.

وكان الرئيس الأمريكي آنذاك بيل كلينتون قد رعى المحادثات غير المباشرة بين حافظ الأسد وإسحاق رابين بخصوص توقيع معاهدة سلام بين الجانبين، تقضي بإعادة الجولان المحتل إلى السيادة السورية ومن بعدها بين العامين 2008 و2010 حاولت تركيا أن تعيد محادثات السلام بين النظام السوري وإسرائيل إلا أنها تكللت بالفشل أيضا.

في سؤاله عن دور روسيا اليوم قال مبارك؛ إن روسيا استطاعت اليوم بزعامة رئيسها بوتين استعادة الدور الروسي في العالم والشرق الأوسط بشكل فعّال ومؤثر.

أما عن رأيه بالإدارة الأمريكية الحالية قال مبارك: إنها غير تقليدية على المستوى الداخلي أو الدولي لذلك انتخبها الشعب الأمريكي.

وكانت الإعلامية الكويتية فجر السعيد قد نشرت في 4 مايو الشهر الجاري في تدوينة لها على حساب الرئيس بموقع التدوين القصير، تهنئة للرئيس بعيد ميلاده “ال 89” كل عام والرئيس المصري الأسبق حسني مبارك بخير “واصفة ميلاده بأنه “عيد ميلاد مبارك”.

يذكر؛ أن الرئيس الأسبق مبارك وُلد في 4 مايو 1928، وتنحى يوم 11 فبراير 2011، عقب ثورة 25 يناير. ولم يسبق للرئيس الأسبق إجراء حوارات صحفية مصورة منذ الإطاحة به في 2011، إلا أن الصحفية الكويتية “فجر السعيد” نشرت حوارًا مكتوبا قالت؛ إنه لمبارك في 2015 أجرته عبر الهاتف. واتهم مبارك في عدد من القضايا الخاصة بذمته المالية من خلال فترة حكمه، وقتل المتظاهرين، برأ منها جميعًا، ولكن حكم عليه في القضية المعروفة إعلاميا بـ”القصور الرئاسية”، في أول حكم نهائي، بالسجن 3 سنوات مع نجليه علاء وجمال، حيث أصدرت محكمة النقض في يناير 2016 حكمها بالإدانة عليهم للاستيلاء على نحو 125 مليون جنيه من المخصصات المالية للقصور الرئاسية.

فجر السعيد مع مبارك وزوجته-المصدر: جريدة اللواء
مصدر الوطن الكويتية الجزيرة وكالات
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.