الأيام: الاتحاد الأوروبي يفرض عقوبات جديدة على النظام السوري تطال زوجة بشار أسماء الأخرس وثلاثة أفراد آخرين من عائلته بينهم أنيسة مخلوف.

وافق وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي اليوم الجمعة على مجموعة جديدة من العقوبات ضد النظام السوري، تستهدف زوجة بشار الأسد أسماء الأخرس ووالدته وشقيقته وآخرين من أفراد العائلة كما وتشمل العقوبات أيضا فرض حظر سفر وتجميد لأصول وزير الطاقة السوري ووزير الإدارة المحلية وخمسة وزراء آخرين وأحد رجال الأعمال وشركتين.

 

وافق وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي اليوم الجمعة على مجموعة جديدة من العقوبات ضد النظام السوري، تستهدف زوجة بشار الأسد أسماء الأخرس ووالدته وشقيقته وآخرين من أفراد العائلة كما وتشمل العقوبات أيضا فرض حظر سفر وتجميد لأصول وزير الطاقة السوري ووزير الإدارة المحلية وخمسة وزراء آخرين وأحد رجال الأعمال وشركتين.

 

وقال متحدث باسم الاتحاد الأوروبي إن العقوبات تشمل فرض حظر سفر وتجميد أرصدة على زوجة بشار الأسد وثلاثة آخرين من أفراد أسرة بشار الأسد من بينهم والدته، لكن حظر السفر لن يمنع أسماء الأخرس من دخول الأراضي البريطانية كونها تحمل جنسيتها.

 

وكان الاتحاد الأوروبي قد أقر نهاية الشهر الماضي عقوبات ضد النظام السوري، وسط دعوات دولية لتصعيد الضغوط عليه مع استمرار حملته العسكرية لسحق الاحتجاجات الشعبية والت راح ضحيتها حتى الآن أكثر من 8 آلاف شخص، وفق تقديرات دولية.

 

كما وتشمل العقوبات تجميد أرصدة سبعة وزراء في نظام الأسد وحظر دخولهم دول الاتحاد الأوروبي، وكذلك حظر رحلات الشحن الجوي للناقل الوطني السوري، دون تبني خيار الحظر الجوي التام الذي يمنع السفر من سوريا ومن بين العقوبات أيضاً فرض حظر على تجارة الذهب والمعادن النفيسة الأخرى مع الحكومة ومؤسسات الدولة.

 

 

وتعتبر هذه الخطوة الأخيرة من لعدة جولات من العقوبات الأوروبية على النظام السوري التي صدرت في سياق الضغوط الدولية لوقف العنف الوحشي الذي يمارسه النظام بحق المدنيين.

 

ففي يناير/ كانون الثاني الماضي، أقر ممثلو دول الاتحاد الأوروبي بصفة مبدئية حزمة عقوبات استهدفت عدداً من المسئولين في نظام بشار الأسد، وشركات ومؤسسات حكومية.

 

وتزامنت التحركات الأوروبية مع دعوة أمريكية لتصعيد الضغوط والعقوبات لتجفيف مصادر تأجيج وتمويل “آلة الحرب” التي أطلقها النظام بمواجهة شعبه.

الأيام: نورا دندشي

اذا كنت تعتقد أن المقال يحوي معلومات خاطئة أو لديك تفاصيل إضافية أرسل تصحيحًا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.