الأندية الإنكليزية تنجح خارج أرضها وتقترب من المباراة النهائية لدوري أبطال أوروبا

جاءت النتائج لتمنح الفرق الإنكليزية أفضلية أولية، حيث تعادل تشيلسي الإنجليزي مع مضيفه ريال مدريد الإسباني بهدف لكل منهما، فيما فاز مانشستر سيتي الإنجليزي على مضيفه باريس سان جيرمان الفرنسي بهدفين مقابل هدف واحد.

الأيام السورية؛ سعد حج حسين

جرت الثلاثاء والأربعاء 27 و28 نيسان/ أبريل 2021، مباريات ذهاب الدور قبل النهائي لبطولة دوري أبطال أوروبا في الموسم الحالي، وجاءت النتائج لتمنح الفرق الإنكليزية أفضلية أولية، حيث تعادل تشيلسي الإنجليزي مع مضيفه ريال مدريد الإسباني بهدف لكل منهما، فيما فاز مانشستر سيتي الإنجليزي على مضيفه باريس سان جيرمان الفرنسي بهدفين مقابل هدف واحد.

مباراة تشيلسي وريال مدريد

تعادل تشيلسي الإنجليزي في ملعب مضيفه ريال مدريد بالعاصمة الإسبانية، في خطوة مهمة على طريق التأهل للمباراة النهائية لبطولة دوري أبطال أوروبا في الموسم الحالي.

قدم تشيلسي، على استاد “ألفريدو دي ستيفانو” في العاصمة الإسبانية مدريد، مباراة قوية على مدار المباراة وأهدر العديد من الفرص المحققة في الشوط الأول ليكتفي بالتعادل مع الريال الذي تحسن مستواه بعد تسجيل هدف التعادل في وسط الشوط الأول لكنه فشل في تحقيق الفوز.

كريم بنزيمة بعد تسجله هدف التعادل على تشيلسي (كوورة)

انتهى الشوط الأول من المباراة بالتعادل 1 – 1، حيث بادر تشيلسي بهز الشباك عن طريق الأمريكي كريستيان بوليسيتش في الدقيقة 14، ورد الريال بهدف التعادل عن طريق الفرنسي كريم بنزيمة في الدقيقة 29 .

وفي الشوط الثاني، فشل الفريقان في هز الشباك لينتهي اللقاء بالتعادل الإيجابي الذي يصب في مصلحة تشيلسي.

ويحتاج تشيلسي إلى التعادل السلبي فقط في مباراة الإياب على ملعبه الأسبوع المقبل أو الفوز بأي نتيجة ليتأهل إلى النهائي، فيما يحتاج الريال للفوز بأي نتيجة على تشيلسي في عقر داره إيابا أو التعادل بنتيجة أكبر من 1 – 1 ليتأهل إلى النهائي.

ويلتقي الفريقان إيابا الأربعاء القادم 4 أيار/ مايو القادم، على ملعب “ستامفورد بريدج” في لندن.

من مباراة تشلسي وريال مدريد (اوروسبورت)

مباراة مانشستر سيتي وباريس سان جيرمان

تقدم مانشستر سيتي الإنجليزي خطوة هامة نحو التأهل لنهائي بطولة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم للمرة الأولى في تاريخه، عقب فوزه الثمين 2 / 1 على مضيفه باريس سان جيرمان الفرنسي اليوم الأربعاء في ذهاب الدور قبل النهائي للمسابقة القارية.

كان سان جيرمان الطرف الأفضل خلال الشوط الأول، الذي أحرز خلاله هدفه الوحيد، فيما تبارى لاعبوه في إهدار الفرص السهلة الأخرى التي سنحت لهم.

وفي الشوط الثاني، فرض مانشستر سيتي سيطرته المطلقة، ليحرز هدفين سهلا كثيرا من مهمته في لقاء الإياب، وكاد نجومه أن يسجلوا عددا أكبر من الأهداف لولا سوء الحظ الذي لازمهم في أكثر من فرصة.

بادر سان جيرمان، بالتسجيل عبر نجمه البرازيلي ماركينيوس في الدقيقة 15، قبل أن يتعادل البلجيكي كيفن دي بروين لمصلحة مانشستر سيتي في الدقيقة 64، مستغلا خطأ فادحا من الكوستاريكي كايلور نافاس، حارس مرمى سان جيرمان. وأضاف النجم الجزائري رياض محرز الهدف الثاني لمانشستر سيتي في الدقيقة 71 من ركلة حرة نفذها بطريقة رائعة.

بات يكفي مانشستر سيتي التعادل أو الخسارة صفر / 1 في مباراة العودة، التي تقام على ملعب (الاتحاد) يوم الثلاثاء 3 أيار/ مايو القادم، من أجل مواصلة حلمه بالفوز باللقب لأول مرة في تاريخه. فيما يتعين على سان جيرمان الفوز بفارق هدفين أو بفارق هدف وحيد شريطة تسجيله ثلاثة أهداف على الأقل.

رياض محرز بعد تسجيله هدف الفوز للمان سيتي (أوروسبورت)
مصدر (د. ب. أ) (أ.ف.پ)
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.