الأسد يبيع روسيا ” ميناء طرطوس ” لمدة 49 عاما

الأيام السورية: قسم الاخبار

ذكرت وسائل إعلام رسمية سورية؛ إن الأسد التقى الجمعة 20/نيسان 2019/ مسؤولين كبارا من روسيا لمناقشة الجولة القادمة من محادثات السلام واستئجار ميناء طرطوس والتجارة بين البلدين.

ونقلت وكالة أنباء” سبوتنيك ” الروسية عن “يوري بوريسوف ” نائب  رئيس الوزراء الروسي في مؤتمر صحفي عقب لقائه الأسد؛  إن بلاده ستستأجر الأسبوع المقبل ميناء طرطوس في سوريا لمدة 49 عاما.

كما تم الاتفاق على تولي موسكو مهام توسيع الميناء وتحديث إمكانياته.

وسيجري استخدام الميناء لأغراض اقتصادية ولوجستية، من قبل قطاع الأعمال الروسي.

وأشار “بوريسوف” إلى أن هذا القرار سينعكس إيجابا على التبادل التجاري بين البلدين، كما أنه سيخدم الاقتصاد السوري.

وذكرت  الوكالة أن الأسد و”بوريسوف” ناقشا الآليات العملية لتجاوز كافة العوائق إن كانت الإدارية منها، أو تلك الناتجة عن العقوبات التي تفرضها الدول المعادية للشعب السوري على سوريا.

في السياق نفسه؛ ذكرت وكالة “سانا” للأنباء التابعة لنظام الأسد  أنّ”وليد المعلم” نائب رئيس مجلس الوزراء  التقى “بوريسوف” والوفد المرافق له بعد لقائه الأسد، وبحث معه سبل تطوير علاقات التعاون بين البلدين في كافة المجالات وخاصة الاقتصادية منها، ومتابعة ماتم الاتفاق عليه في اجتماعات اللجنة المشتركة التي عقدت أواخر العام 2018 ،حيث كانت وجهات النظر متفقة على أهمية الارتقاء بالعلاقات الاقتصادية بما يحقق المصالح المشتركة للبلدين .

وقد عبر السوريون على منصات التواصل الاجتماعي عن غضبهم  وسخريتهم  من نظام الأسد، وكيف ترك الساحة مستباحة لكل من هب ودب ، والده من قبله باع الجولان، وهو اليوم  يكمل مسيرة والده  ببيعه  ميناء طرطوس  لروسيا لمدة نصف قرن.

واتهموا نظام الأسد بأنه باع كل مدخرات الوطن ولم يبقى شيئا للاجيال القادمة كل ذلك ، كي يبقى حاكما على كرسي.واعتبر بعض  المحسوبين على الاسد ان هذه الصفقة ربما تكون ضربة معلم  واختراقا للحصار  ولكنهم في النهاية كمواطنين وشركاء  لا يعرفون شيئا .

 

وكتب دريد الأسد، ابن عم بشار الأسد، على حسابه في «فيسبوك»: «ميناء اللاذقية لإيران. ميناء طرطوس لروسيا. لنا نحن السوريين ميناء الصيد في جبلة».

يذكر أن القاعدة البحرية الروسية في طرطوس هي منطقة الوجود الروسي الوحيدة في البحر المتوسط.

وكانت روسيا قد وقعت مع نظام الأسد عام 2017 اتفاقية حول إقامة مركز لوجستي للمعدات الفنية للأسطول الروسي في طرطوس لمدة 49 عاما.وتمهيد الطريق أمام وجود عسكري دائم في قواعد بحرية وجوية  في سوريا

 

اذا كنت تعتقد أن المقال يحوي معلومات خاطئة أو لديك تفاصيل إضافية أرسل تصحيحًا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.