استقالة حكومة ساركوزي قبل تسليم السلطة لأولوند

باريس (رويترز) – استقالت الحكومة الفرنسية المحافظة التي يتزعمها الرئيس المنتهية ولايته نيكولا ساركوزي يوم الخميس ممهدة الطريق امام الرئيس المنتخب فرانسوا اولوند لتولي منصبه في 15 مايو ايار.

وقال مكتب ساركوزي ان رئيس الوزراء فرانسوا فيون سلم رسالة الاستقالة إلى القصر الرئاسي لكنه سيتولى تسيير اعمال الحكومة إلى ان يؤدي اولوند اليمين الدستورية يوم الثلاثاء.

وكان فيون الذي تولى منصبه في 17 مايو ايار 2007 ثاني اطول رؤساء الوزراء خدمة في المنصب في فرنسا الحديثة بعد جورج بومبيدو الذي رأس الحكومة في الفترة من 14 من ابريل نيسان 1962 إلى العاشر من يوليو تموز 1968.

ومن المقرر ان يعلن اولوند تشكيل حكومته بعد اداء اليمين.

وسيسافر اولوند بعد ساعات من اداء اليمين إلى برلين ليبدأ مساعيه من اجل تخفيف سياسات التقشف التي تقودها المانيا في اوروبا.

وتردد مرارا اسم جان مارك ايرو زعيم الاشتراكيين في البرلمان ليشغل منصب رئيس الوزراء القادم وكذلك مارتين اوبري وزير العمل السابق الذي كان مهندسا لسياسة العمل لمدة 35 ساعة اسبوعيا في فرنسا.

لكن من الممكن ايضا اختيار وزير المالية السابق والصديق القديم لأولوند ميشيل سابين لرئاسة الوزراء اذا لم يعد إلى وزارة المالية

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.