اخلع ملابسك أنت عار

كتب الدكتور أسامة الملوحي على صفحته الشخصية:

وتوج الأتراك غضبهم على المنقلبين بإجبار الضباط والجنود ليس فقط على القاء سلاحهم ومغادرة آلياتهم بل بإجبارهم على نزع الملابس العسكرية والخروج في الشارع أمام الجميع حفاة عراة أذلّة صاغرين… لأول مرة يحدث هذا و يا له من أمر فريد عظيم و يا له من مشهد مهيب, الشعب ينتزع من المنقلبين الشرف والهيبة و يقول للضباط والجنود وهو يعرّيهم من ملابسهم العسكرية:

– أنتم تهينون الجيش التركي و تهينون منزلة الجيش التركي …أنتم عار على العسكرية التركية …لماذا تديرون السلاح إلى صدور إخوانكم ؟لماذا تجهضون مكاسب شعبكم؟….لماذا تطلقون النار على الشعب؟…أنتم خونة…من يقتل شعبه خائن وبلا شرف ويجب أن لا يرتدي أي شيء يدل على الشرف.

لقد كان من تركيا درساً ورسالةً يمكن للأحرار أن يقتبسوها ليجعلوا منها “هاشتاغ” يرسلوه لكل جيش عربي يذعن لمستبد أو مستعمر ويستجيب لأوامر قمع الشعب وقتله وتكبيله.

رسالة مختصرة: “العسكرية شرف ومن ينفذ الأوامر ضد شعبه يخون الشرف وينزع عن نفسه بنفسه الشرف وستُنزع عنه ملابسه العسكرية وسيخرج عاريا أمام الناس مكللا بالعار والصَّغار”..

اذا كنت تعتقد أن المقال يحوي معلومات خاطئة أو لديك تفاصيل إضافية أرسل تصحيحًا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.