ابن جاسم: أصبحنا أضحوكة ونتعرّض للابتزاز !

الأيام السورية؛ تحرير: أحمد عليان

وصَّف وزير الخارجية القطرية السابق حمد بن جاسم حال الحكومات العربية، وموقفه من إسرائيل والأزمة الخليجية.

وقال بن جاسم في سلسة تغريداتٍ على “تويتر” يوم الخميس 5 أبريل/ نيسان : “أصبحنا أضحوكة نُبتز وتُهدر أموالنا بين صفقات غير مدروسة أو الدفع للّوبيات في الدول صاحبة القرار”.

وحول موقفه من إسرائيل والفلسطينيين، أضاف ابن جاسم:  حتى عندما نذكر أنّ للإسرائيليين الحق بأن يعيشوا في أرضهم بأمان وهذه قناعتي منذ سنوات طويلة ومازلت. نستحي أن نذكرَ أنّ للفلسطينيين الحقّ نفسه أيضاً”.

وكان ولي العهد السعودي محمد بن سلمان صرّح قبل أيام لمجلة “ذي أتلانتك” الأمريكية بأنّه “يعترف بحق اليهود في وطن قومي في إسرائيل”.

وأوضح ابن جاسم أنَّ الحاجة هي التصريح والفعل بما يعجب ويلبي طموحات الشعوب العربية و ” لسنا معنيين بما يعجب الغير”، مضيفاً: نحتاج ذلك من قاداتنا لافتاً إلى أنَّ القادم لا يُبشّر بالخير!

أمّا بالشأن الخليجي، قال ابن جاسم: ” ما نحتاج إليه الآن في خليجنا هو النصح فيما بيننا ومحاولة إصلاح ما دُمِّر من علاقات ووشائج بين هذا الشعب بإدراك أو بعدم إدراك”.

وقاطعت كلٌّ من المملكة السعودية والإمارات ومصر والبحرين وحكومة اليمن وجزر المالديف وجزر القُمر وموريتانيا دولة قطر بدءاً من 5يونيو/ حزيران العام الفائت، فيما خفّفت كل من الأردن وجيبوتي مستوى تمثليهما الدبلوماسي معها.

وبدأت الأزمة بعد تصريحات لأمير قطر، نُشرت على وكالة الأنباء القطرية الرسمية “قنا”  تشيد بإيران وميليشيا حزب الله وإسرائيل، فيما قالت الدوحة إنَّ موقع الوكالة تعرّض للاختراق وهذه التصريحات وهمية.

مصدر عربي21
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.