أوباما يقول انه لم يفاجأ بمؤامرة تفجير الطائرة

واشنطن (رويترز) – قال الرئيس الامريكي باراك أوباما في مقابلة تلفزيونية اذيعت يوم الخميس انه لم يفاجأ بان صانعي القنابل بتنظيم القاعدة لا يزالوا مصممين على مهاجمة المدنيين وذلك بعد ايام من تقارير عن احباط مؤامرة تفجير انتحاري في طائرة بالشرق الاوسط.

وقال أوباما لمحطة (ايه.بي.سي نيوز) في مقابلة سجلت يوم الاربعاء انه ابلغ بشان المهمة الانتحارية في ابريل نيسان. واضاف ان المسؤولين تابعوا الامر وان الارواح والطائرات لم تكن عرضة للخطر على الاطلاق.

وقال في المقابلة “لا اعتقد ان هناك اي مفاجأة في ذلك. كنت واضحا تماما -انه حتى مع مقتل (اسامة) بن لادن وحتى مع إضعاف القاعدة- اذا كانت هناك مجموعة من المتطرفين المصممين على محاولة قتل مدنيين فعلينا البقاء يقظين دائما وصنع سلسلة من طبقات الحماية والحواجز.”

واضاف “نحن على علم بهذا طوال الوقت. لم تكن حياة الامريكيين او الطائرات الامريكية عرضة للخطر في اي وقت.”

وكشفت في وقت سابق من هذا الاسبوع تفاصيل بشان المؤامرة التي كان سينفذها مفجر انتحاري من جناج تنظيم القاعدة في اليمن زرعته وكالة مخابرات حليفة او تحول الى مخبر في مرحلة مبكرة من المؤامرة

اذا كنت تعتقد أن المقال يحوي معلومات خاطئة أو لديك تفاصيل إضافية أرسل تصحيحًا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.