أنواع التنمر وأشكاله المباشرة وأثره على الكبار والصغار

هل بات التنمر ظاهرة منتشرة وشائعة في مجتمعاتنا؟ ما أنواع التنمر؟ وما أشكاله المباشرة؟ وكيف يمكننا التعامل معه؟

158
الأيام السورية؛ محمد محسن

يعتبر علم النفس، والدراسات النفسية الحديثة، التنمّر، بأنه سلوك عدواني متكرر يهدف للإضرار بشخص آخر عمداً، جسديا أو نفسيا من أجل اكتساب السلطة على حساب شخص آخر.

وهو مصطلح جديد، كثر استعماله في السنوات الأخيرة، بعد ازدياد حالات العنف الأسري والتربوي، وازدياد حدة خطاب الكراهية على الصعيد البيني بين البشر.

ولا شك بأن التنمر بات ظاهرة منشرة بشكل واضح في مجتمعاتنا، ابتداء بالأسرة وانتهاء بأشكال التجمع الأخرى (المدرسة، الحي، العمل..).

الأشكال المباشرة للتنمر

للتنمر أشكال مباشرة متعددة منها: الإساءة الجسدية مثل الضرب والركل وشد الشعر والعض والخدش.

ومنها النفسي، الذي قد يعتمد على التنابز بالألقاب، أو الإساءات اللفظية كالسب أو كلمات السخرية المكتوبة.

وكذلك الايذاء النفسي والاجتماعي من خلال الاستبعاد من النشاطات ومن المناسبات الاجتماعية، ودفع الضحية إلى العزلة الاجتماعية من خلال تجريحه بالنقد الدائم في ملبسه أو عجزه أو زيادة وزنه، وكذلك إطلاق الشائعات حوله.

نتائج خطيرة على الأطفال والكبار

يؤدي تعرض الطفل للتنمر إلى مشاكل نفسية واجتماعية خطيرة، ومنها: تراجع المستوى الدراسي وعدم قدرته على الحفاظ على أدواته المدرسية بضياعها أو تلفها، وميل الطفل للانطواء والوحدة وتجنب الاحتكاك بأقرانه وبالمجتمع، بجانب شعوره بالتوتر عند الذهاب لأماكن تجمعه بالناس مثل المدرسة، وظهور بعص الكدمات بجسده، وحدوث خلل في نظامه الغذائي ونومه.

وقد يكتسب الطفل الضحية عادات ممقوته مثل الكذب أو السرقة أو الميل إلى السلوك العدواني، وشعوره بالاكتئاب نتيجة الضغط النفسي الذي يقع عليه نتيجة التنمر.

صورة تعبيرية (موقع عربي بوست)

كما يؤدي التنمر إلى كوراث اجتماعية ومرضية، قد تفضي إلى الموت، وذلك حسبما ما ذكرت “موناى أومور” الدكتورة في مركز مكافحة التنمر، كلية ترينيتي في دبلن، أن هناك أبحاث جديدة توضح أن الأفراد، سواء كانوا أطفال أو بالغين والذين يتعرضون باستمرار للسلوك التعسفي، يكونون معرضين لخطر الأمراض المتعلقة بالضغط النفسي والتي من الممكن في بعض الأحيان أن تؤدي إلى الانتحار.

معايير تمييز التنمر

هناك ثلاثة معايير تجعل التنمر مختلفا عن غيره من السلوكيات والممارسات السلبية، وهي:

1/ التعمد.
2/ التكرار.
3/ اختلال القوة.

أنواع التنمر

للتنمر أنواع كثيرة، وتشمل:

1- التنمر اللفظي: كالتلفظ بألفاظ مهينة للشخص الآخر، أو مناداته بأسماء سيئة لا يحبذها الشخص ولا يحبها، والسخرية منه، وتهديده.

2- التنمر الجسدي: وهو إيذاء الشخص عن طريق ضربه، وإهانته، وإيذائه في جسده، ودفعه بقوة.

3- التنمر الاجتماعي: وهو إيذاء الشخص معنويا، كتركه وحيدا، ودفع الآخرين إلى ترك صحبته، وإخبارهم بعدم مصادقته أو التعرف إليه.

4- التنمر الجنسي: وهو إيذاء الشخص باستخدام الألفاظ، والملامسات غير اللائقة.

5- التنمر النفسي: مثل النظرات السيئة، والتربص، التلاعب وإشعار الطفل بأن التنمر من نسج الخيال.

صورة تعبيرية(عربي 22)

6- التنمر الإلكتروني: وهو التنمر الذي يتم عن طريق استخدام المعلومات ووسائل وتقنيات الاتصالات، كالرسائل النصية، والمدونات، والألعاب على الإنترنت لتنفيذ تصرف عدائي يكون الهدف منه إيذاء الآخرين.

7- التنمر العرقي: وهو التنمر على عرق أو دين أو لون أو جنس الشخص الآخر، وقد يصل هذا النوع من التنمر إلى شمول كل أنواع التنمر المذكورة أعلاه، ويصل إلى حد القتل.

إن مواجهة ظاهرة التنمر، وهي حتما، مواجهة طويلة، لا يمكن إلا أن تكون جماعية، تتولى فيه المنظمات الإنسانية صياغة مسألة التنمر، بوصفها ظاهرة فردية للمعتدي، ويمكن للمواقف والظروف أن تتغير بمستويات مناسبة من الدعم والتعليم، كما يجب أن تكرس الجهود من أجل تشجيع الإنسان على التعبير عن نفسه بحرية، وعلى أن يمارس حقه في مختلف الهيئات، سواء أكانت رقمية أم غير رقمية، وذلك من خلال تمكين الإنسان من المساهمة في مجتمع ديمقراطي يتشارك البشر فيه ، أفكارهم وآراءهم دون قمع أو تنمّر من الآخرين ذوي الآراء المتباينة.

إقرأ المزيد:

التنمر.. مقاربة في المصطلح المتداول وتعامل الدراسات النفسية مع هذه الظاهرة

مصدر مركز عمون للدراسات مصطفى القمش، خليل المعايطة، الاضطرابات السلوكية والانفعالية الجزيرة نت
اذا كنت تعتقد أن المقال يحوي معلومات خاطئة أو لديك تفاصيل إضافية أرسل تصحيحًا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.