ألعاب فيديو لعلاج أطفال يعانون من فرط الحركة

أوضحت نتائج تجربة سريرية حديثة أن ألعاب فيديو مصممة خصيصا؛ يمكن أن تساعد الأطفال المصابين باضطراب نقص الانتباه مع فرط الحركة.

وتعتزم الآن شركة “أكيلي” الأميركية التي تطور العلاج؛ التقدم للحصول على موافقة الإدارة الأميركية للأغذية والعقاقير في النصف الأول من عام 2018، مما يمهد الطريق أمام أول منتج علاجي “رقمي”.
وشركة أكيلي وحدة تابعة لشركة بيور تيك هيلث المدرجة في بورصة لندن.

وتزايدت حالات الإصابة باضطراب نقص الانتباه مع فرط الحركة في العالم خلال العقود الأخيرة، وكثيرا ما يجري علاج الأطفال بالعقاقير.

أما منتج شركة أكيلي فيتخذ منحى آخر باستخدام لعبة فيديو لتحفيز أنظمة عصبية إدراكية معينة في المخ. وبعد تجربة خضع لها 348 طفلا ومراهقا مصابين باضطراب نقص الانتباه مع فرط الحركة، حقق المنتج تحسنا ذا دلالات إحصائية.

مصدر الجزيرة
اذا كنت تعتقد أن المقال يحوي معلومات خاطئة أو لديك تفاصيل إضافية أرسل تصحيحًا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.