أردوغان في بروكسل ووزير الهجرة اليوناني يصف الوضع بالخطر على أمن الحدود الأوروبية

25
فريق الأخبار/الأيام السورية

أعلن الرئيس التركي رجب طيب إردوغان ، ، الأحد 8 آذار/ مارس، أنه سيزور بلجيكا الاثنين لمناقشة مسألة الهجرة مع مسؤولين في الاتحاد الأوروبي، داعياً اليونان إلى “فتح الأبواب” أمام المهاجرين الراغبين في الوصول إلى أوروبا، وصرّح إردوغان خلال خطابه، متوجهاً إلى اليونان: «أناشدك… عليك فتح الأبواب أيضاً وتحرري من هذا العبء». وأضاف اتركيهم (أي المهاجرين) لكي يذهبوا إلى دول أوروبية أخرى”.

مواضيع للنقاش في بروكسل

في السياق، قال أردوغان إنه سيناقش معهم مسألة الهجرة بعد أن فتحت تركيا حدودها للمهاجرين. وتابع “آمل أن أعود من بلجيكا بنتائج مختلفة”.ويلتقي أردوغان، في بروكسل، رئيس المجلس الأوروبي شارل ميشال ورئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لايين.

وجاء في تغريدة للمتحدث باسم رئيس المجلس الأوروبي بارند لايتس أن اللقاء سيتناول “القضايا المشتركة للاتحاد الأوروبي وتركيا بما فيها الهجرة والأمن والاستقرار في المنطقة والأزمة في سوريا”.

اقرأ أيضاً: صدامات بين اللاجئين والأمن اليوناني.. وأردوغان يطالب بدعم من الاتحاد الأوروبي

اليونان تدافع عن سلوكها

من جهته، دافع نائب وزير الهجرة اليوناني جورجيوس كوموتساكوس عن الإجراءات التي اتخذتها بلاده في مواجهة المهاجرين الوافدين على الحدود اليونانية التركية.
وقال كوموتساكوس لصحيفة «فيلت أم زونتاج» الألمانية الأسبوعية في عددها الصادر (الأحد): “ما نعايشه خطر على أمننا الوطني وأمن الحدود الأوروبية. كان يتعين علينا إيجاد توازن بين القوانين الدولية وحماية حدودنا. إنه خيط رفيع، ولكنني أعتقد أننا نجحنا في إيجاد حل مناسب”.

قد يهمّك: كيف انقلب مزاج اليونانيين تجاه المهاجرين بين 2015 و2020؟

مصدر فرانس برس الأناضول
اذا كنت تعتقد أن المقال يحوي معلومات خاطئة أو لديك تفاصيل إضافية أرسل تصحيحًا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.