أبرز نظريات المؤامرة واستخدامها في العالمين العربي والإسلامي

إن المناقشة العقلية لنظرية المؤامرة تجربة مؤلمة لكنها تستحق المجهود. فالمؤامرة فكرة لا عقلانية مفرطة ومستفزة. وتستطيع نظرية المؤامرة استخدام فكرتين متناقضتين من أجل إثبات وجهة النظر ذاتها.

استخدام وصف نظرية المؤامرة، لا يعني أن هناك نظرية واحدة في هذا السياق، لتفسير مختلف الظواهر الاجتماعية والسياسية والتاريخية في العالم المعاصر.

إن المناقشة العقلية لنظرية المؤامرة تجربة مؤلمة لكنها تستحق المجهود. فالمؤامرة فكرة لا عقلانية مفرطة ومستفزة. وتستطيع نظرية المؤامرة استخدام فكرتين متناقضتين من أجل إثبات وجهة النظر ذاتها.

أبرز نظريات المؤامرة

هناك العديد من الأدبيات الشهيرة لنظرية المؤامرة، ويعد أشهرها في هذا السياق:

1/ “بروتوكولات حكماء صهيون”، الذي يتفق الكثير من الباحثين على أن نصه مستوحى من كتاب “حوار في الجحيم بين مونتسكيو ومكيافيللي”، وأن الذي قام بإعداد تلك الوثيقة هو الشرطة السرية الروسية، في إطار الحملة التي شنها الإمبراطور الروسي نيكولا الثاني ضد اليهود.

2/ أحداث الحادي عشر من سبتمبر /أيلول 2001، مع أن خيوطها الإرهابية قد توضحت، وثبت تورط تنظيم القاعدة الإرهابي فيها، إلا أن عدد الضحايا والفيديو المؤثر لانهيار برجي التجارة في نيويورك، تفوقا على أي تفسير سهل مباشر.

وترى نظرية المؤامرة المتصلة بهذه الأحداث أنه تم السماح بحدوثها من قبل مسؤولي الإدارة الأمريكية لتبرير الحرب على أفغانستان، وتشير نظرية أخرى أنها عملية منسقة من قبل عناصر لا صلة لها بالقاعدة، بل أفراد في الحكومة الأمريكية، وتم الاستشهاد بأحد مشاهد الأفلام الأمريكية السابقة كدليل على النظرية، لتعود السينما كأحد المتهمين بتغذية خيال أصحاب نظرية المؤامرة.

3/ نظام عالمي جديد: وترى هذه النظرية أن مجموعة من النخب العالمية هي التي تتحكم وتتلاعب بالحكومات والصناعة والمنظمات الإعلامية في جميع أنحاء العالم، وتهدف للهيمنة على الدول بواسطة أداة النظام المصرفي المركزي، حيث قاموا بتمويل معظم الحروب الكبرى التي حدثت خلال القرنين الماضيين حسب زعمهم.

ويعتقد المؤمنون بهذه النظرية أن هذا المجلس السري ساهم بصعود الشيوعية والنازية في أوروبا، ويخططون للحروب، لأنها تساعدهم على فرض سيطرتهم السياسية والاقتصادية.

وبعض أصحاب الخيال الواسع من المؤمنين بهذه النظرية يقولون: “مركزهم الرئيسي في الغرب يقع تحت مطار دنفر الدولي، حيث بنوا مدينة ضخمة مخفية تحت الأرض”.

4/ المنطقة 51: من أكثر نظريات المؤامرة انتشاراً بين المراهقين في أمريكا تحديداً، نظرية تقول إن القاعدة العسكرية الموجودة في ولاية نيفادا الأمريكية ذات السرية العالية والمحظورة على الناس دخولها ليست حقيقية، بل هي مكان لعقد اجتماع مع كائنات فضائية، أو أنها مكان لتخزين الأطباق الطائرة الفضائية التي تجدها السلطات الأمريكية.

5/ أوبئة سارس وإنفلونزا الخنازير وانفلونزا الطيور، جوائح مزيفة لتنفيذ أجندة خفية لحكومة العالم الخفية

6/ حديث الكاتب الإنجليزي ديفيد آيك، المعلق الرياضي السابق، عن علاقة شبكات الجيل الخامس من الهواتف المحمولة بانتشار فيروس كورونا.

7/ عام 2019 صنفت منظمة الصحة العالمية الحركة المضادة للقاحات كواحدة من أخطر التحديات الطبية عالمياً. لكن نظرية المؤامرة فيها المجنون إلى جانب المضحك والخطير، مثل الفكرة الرئيسية لديفيد آيك الذين تناقل مستخدمو السوشيال ميديا العرب فيديواته بكثافة والذي يؤمن أن زعماء العالم هم مجموعة من السحالي القادرة على التحول إلى بشر من مجموعة نجمية بعيدة اسمها “مجموعة دراكو”، ثم استوطنت الأرض وتخفت في شكل البشر للتحكم في العالم من خلف الستار.

8/ عندما بدأت الحكومات فرض سياسات حظر التجوال والتباعد الجسماني، للحد من انتشار فيروس كورونا، اتخذ منظرو المؤامرة هذه الإجراءات دليلاً على وجود مؤامرة حكومية عالمية لاستعباد الناس وحبسهم داخل بيوتهم، وعندما بدأت إجراءات تخفيف الحظر والعودة التدريجية إلى الأنشطة في بعض الدول، عاد منظرو المؤامرة ليستخدموا هذه الإجراءات لدعم نظرية المؤامرة من زاوية انه لا يوجد فيروس ولا يحزنون وكل ما حصل هو تمثيلية وخطة.

صورة تعبيرية (عربي 21)

نظرية المؤامرة في العالمين العربي والإسلامي

يرى مفكرون أن “مشاعر الخوف من الغريب والأفعال الشريرة ومؤامرات الأعداء كانت موجودة في الثقافة العربية الإسلامية منذ نشوئها، لكن الإيمان بوجود مؤامرة كونية تديرها جماعة سرية تسعى إلى الهيمنة على العالم، والسيطرة على اقتصاده ونشر الانحلال هو إيمان حديث ناتج عن التأثر بأطروحات منظري المؤامرة الذين تملأ كتبهم ومحاضراتهم أسواق العالم الغربي وفضاءه.

لقد انتشرت في العالمين العربي والإسلامي نسخة خاصة من نظريات المؤامرة مثل الحديث عن المؤامرة على الإسلام أو المؤامرة على العروبة. لكن هذه النسخ المؤامراتية ظلت بدائية وموسمية ومتقلبة على عكس نظرية المؤامرة الغربية التي تحولت إلى كتب وجماعات ومؤتمرات وكتاب ومؤلفين مشهورين يكتبون ويتحدثون على مدار الساعة مفسرين كل احداث العالم من منظار المؤامرة.

خلقت الديكتاتوريات العربية ونظام التعليم الرسمي المتهالك والايديولوجيا الدينية بيئة مثالية لنظرية المؤامرة. وعندما جاء “كوفيد 19″، وجاءت معه نظريات المؤامرة، وكان العقل العربي فاقداً المناعة تجاه أسخف نظريات المؤامرة.

بل إن نظريات المؤامرة قدمت له ترياقاً نفسياً للانتقال من الشعور بالعجز واللا جدوى إلى وهم امتلاك “الحقيقة التي تخفيها الحكومات، والقدرة على الوصول إلى معلومات خفية وخطيرة وسرية”.

بعض النماذج الغريبة لنظريات المؤامرة

قد لا يكون من المفاجئ أن تكون هناك نظرية مؤامرة حول أصل مصطلح «نظرية المؤامرة» ذاته. تدعي إحدى نظريات المؤامرة أن «وكالة المخابرات المركزية (CIA)»، اخترعت هذا المصطلح عام 1967 بهدف إقصاء أولئك الذين شككوا في الرواية الرسمية لاغتيال الرئيس الأمريكي الأسبق جون كينيدي، وشككوا في أن قاتله لي هارفي أوزوالد تصرف بمفرده، ونشر موقع the conversation مؤخراً تقريراً عن علاقة وكالة المخابرات المركزية الأمريكية CIA بمصطلح نظرية المؤامرة، ويمكن وصفه بأغرب نظرية مؤامرة عن نظرية المؤامرة، وأشار التقرير إلى أن مصطلح نظرية المؤامرة بدأ قبل بضعة عقود، واليوم يأخذ هذا المصطلح دلالات فيها تقليل من رأي الآخرين والاستخفاف بهم، فمن يؤمن بنظرية المؤامرة يبدو كأنه غير سوي نفسياً وقبل بضع سنوات نشر عالم السياسة الأمريكي لانس ديهافن سميث في كتاب تحت عنوان “نظرية المؤامرة في أمريكا” نشرته مطبعة جامعية شهيرة.

مصدر مسارات لبيان، رصيف 22 ساسة بوست، الجزيرة نت إضاءات، بي بي سي
اذا كنت تعتقد أن المقال يحوي معلومات خاطئة أو لديك تفاصيل إضافية أرسل تصحيحًا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.