آخ يا أمي…- بقلم د. أبي الفداء

آخ يا امي يرحم ترابك وينك ؟ … يا امي تعي شوفي شو صار فينا … تعي شوفي عم يدبحونا ويدمروا بيوتنا … يا امي وأمهاتن عم تباركلن دبحنا وتزغردلن كل ما دبحوا طفل من أطفالنا … يا إمي الشبيح إتصل بامه بالتلفون وسمعها مباشر كيف قوس وقتل إنسان بريء … يا امي قليلي كيف هدول ما عندهن قلب متل قلبك ! … يا امي بتذكر دموعك وألمك على أطفالك وأطفال أطفالك اللي ربيتيهن واللي قتلهن حافظ المجرم … يا امي بتذكرك لما كنتي تشوفي صورهم كل يوم وإنت لوحدك ، ما تحبي حدا يزعجك ، تتأملي الصور وحده ورا التانيه … وأنا من بعيد عم شوفك وشوف دموعك وحرقة قلبك … يا امي بتذكر كل ما شوفك هيك ، يفور دمي وقللك إنو رح نحاسبهن … بتذكر جوابك … ولسى صوتك براسي وإنتي عم تقوليلي : يا ابني نحن مسلمين .. نحن ما منحاسب البشر .. يا ابني هدول حسابهن عند الله !
ونعم بالله يا امي … بس والله القهر والظلم ضيعنا وما عدنا عارفين …
كل يوم بحمد ربي ألف مرة إنو الله أكرم عليي بأم متلك … يرحم ترابك وتراب حمص اللي انجبتك …
حماصنه افتخروا بإمهاتكن … هدول شرف للانسانيه

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.