جريدة وطنية حرّة ومستقلة، هي منك وإليك
تصفح التصنيف

حتى لا ننسى

حتى لا ننسى

من قصص المعتقلات في سجون الاسد

مريم”.. معتقلة أُجبرت على التعري في الفرع أمام زوجها “كانوا يهددون زوجي بأنهم سيعتقلونني ويعرّونني أمامه، لكنه رفض الاعتراف على أصدقائه ظنا منه أنني هربت إلى بيروت كما كنا قد اتفقنا سابقا، لكنه لم يكن يعلم أنهم أعادوني من الحدود إلى فرع الجوية”. هكذا تبدأ “مريم”، كما اختارت أن تسمي نفسها، قصتها، وتتابع: أدخلوني إلى الفرع وأنا معصوبة العينين ومكبلة…
اقرأ المزيد...