جريدة وطنية حرّة ومستقلة، هي منك وإليك

سفراء: الامم المتحدة قد توافق الجمعة على نشر مراقبين في سوريا

الامم المتحدة (رويترز) – قال دبلوماسيون ان مجلس الامن الدولي يمكن أن يوافق يوم الجمعة على قرار بارسال مراقبين غير مسلحين من الامم المتحدة الى سوريا للتحقق من وقف اطلاق النار الهش في الصراع المستمر منذ 13 شهرا.

ودعا المبعوث المشترك للامم المتحدة والجامعة العربية كوفي عنان الى نشر ما بين 200 و250 مراقبا غير مسلحين بتفويض من الامم المتحدة لمراقبة وقف اطلاق النار. ومن المقرر ان يجتمع مجلس الامن في وقت لاحق اليوم الخميس لمناقشة مسودة قرار للموافقة على بعثة المراقبين.

وقال السفير الروسي فيتالي تشوركين “نأمل أن نتمكن غدا من تبني قرار لمجلس الامن بشأن نشر مجموعة أولية من المراقبين.

وقال “نشر البعثة بالكامل سيستغرق بعض الوقت … اذا تمكنا من نشر 20 او 30 مراقبا في مطلع الاسبوع القادم فسوف يكون ذلك جيدا جدا. واذا تمكنا من نشر المزيد خلال الايام القليلة القادمة فسيكون ذلك افضل.”

واوقفت القوات السورية اطلاق النار مع بدء تنفيذ هدنة تدعمها الامم المتحدة يوم الخميس لكن القوات والاسلحة الثقيلة ما زالت منتشرة في البلدات والمدن في تحد لخطة عنان.

وتقول تقديرات للامم المتحدة ان القوات السورية قتلت اكثر من 9000 شخص خلال العام الماضي. وتقول دمشق ان المعارضين المسلحين قتلوا اكثر من 2600 من قوات الشرطة والجيش.

وتحدث عنان امام مجلس الامن الدولي الذي يضم 15 دولة اليوم بشأن الموقف في سوريا.

وقال السفير السوري في الامم المتحدة بشار الجعفري ان ثمانية انتهاكات وقعت صباح الخميس من جانب الجماعات المسلحة.

واضاف ان سوريا ملتزمة بالتعاون مع عنان وتنفيذ خطته للسلام وان دمشق استجابت بالفعل للدعوات الى سحب قواتها من البلدات والمدن. وقال ان على الاطراف الاخرى داخل وخارج سوريا الالتزام أيضا بخطة عنان.

وقال السفير الصيني في الامم المتحدة لي باو دونغ ان سحب القوات السورية من المدن والبلدات يوازي في اهميته وقف اطلاق النار.

وقال “ندعم خطة عنان المكونة من ست نقاط بالكامل ونعتقد أن وقف اطلاق النار مهم للغاية وكذلك سحب الحكومة السورية للقوات من البلدات والمدن .. شديد الاهمية

اشترك في قائمة البريد

"الأيام في هذا الأسبوع" رسالة إلكترونية تسلط الضوء على أبرز ما نشر في جريدة الأيام السورية، إضافة إلى باقة من المواضيع الترفيهية والطريفة. للإشتراك في القائمة البريدية، يرجى وضع عنوان بريدك الإلكتروني واسمك، ثم اضغط زر "اشترك الآن".

يرجى مراجعة البريد الوارد الخاص بك! يتم إرسال البريد الإلكتروني التحقق لك.

حدث خطء ما. يرجى المحاولة لاحقا

قد يعجبك ايضا
تعليقات

Send this to a friend