جريدة وطنية حرّة ومستقلة، هي منك وإليك

المعارضة السورية تدعو لفرض حظر على الأسلحة اذا فشلت الهدنة

جنيف (رويترز) – قالت بسمة قضماني المتحدثة باسم المجلس الوطني السوري المعارض يوم الثلاثاء ان القوات السورية لا تلتزم باتفاق وقف العنف وانه ينبغي للقوى العالمية اتخاذ موقف قوي يشمل فرض حظر للاسلحة اذا فشلت خطة الامم المتحدة لوقف اطلاق النار.

وقالت انه لا يوجد دليل حتى الان على أن القوات الحكومية تنفذ الاتفاق الذي ينص على الانسحاب من المناطق السكنية يوم الثلاثاء اذ أن عمليات الاعتقالات وهدم المنازل والقصف مستمرة.

وقالت للصحفيين في جنيف “مزيد من الوقت يعني مزيد من الدماء. من الضروري انهاء قمع النظام والنظام نفسه.”

وبموجب خطة السلام التي توسط فيها كوفي عنان المبعوث المشترك للامم المتحدة والجامعة العربية والتي قبلها الرئيس بشار الاسد تنسحب القوات الحكومية من المناطق السكنية الثلاثاء بما يسمح بوقف كامل للقتال بحلول فجر يوم الخميس.

وقالت بسمة قضماني انه اذا انقضت مهلة الخميس ينبغي أن يبلغ عنان مجلس الامن بأنه ينبغي “اعادة النظر” في خطته للسلام.

وأضافت انه ينبغي للقوى العالمية دراسة قرار “له أنياب” بموجب الفصل السابع بميثاق الامم المتحدة يشمل حظرا للاسلحة و”يحدد اطارا زمنيا لمزيد من الخطوات”.

لكنها أقرت بأن هذا سوف يتطلب “تغيرا كبيرا” في موقفي الصين وروسيا اللتين عرقلتا محاولات سابقة بمجلس الامن لفرض عقوبات على سوريا.

وردا على سؤال بشأن التدخل العسكري قالت المتحدثة باسم المجلس الوطني المعارض “المسار المفضل هو الذهاب الى مجلس الامن الدولي لاقناع أعضائه بالتصويت معا على قرار.”

واضافت “ينبغي عدم تجاهل أي خيار” في المستقبل

اشترك في قائمة البريد

"الأيام في هذا الأسبوع" رسالة إلكترونية تسلط الضوء على أبرز ما نشر في جريدة الأيام السورية، إضافة إلى باقة من المواضيع الترفيهية والطريفة. للإشتراك في القائمة البريدية، يرجى وضع عنوان بريدك الإلكتروني واسمك، ثم اضغط زر "اشترك الآن".

يرجى مراجعة البريد الوارد الخاص بك! يتم إرسال البريد الإلكتروني التحقق لك.

حدث خطء ما. يرجى المحاولة لاحقا

قد يعجبك ايضا
تعليقات

Send this to a friend