جريدة وطنية حرّة ومستقلة، هي منك وإليك

الصين تمارس ضغطا علنيا نادرا على كوريا الشمالية

شنغهاي (رويترز) – مارست الصين ضغطا علنيا نادرا على حليفتها كوريا الشمالية بسبب عزمها اطلاق صاروخ بعيد المدى مما يثير توترا في المنطقة وربما يحبط صفقة معونة ابرمت في الاونة الاخيرة مع الولايات المتحدة.

وسرعان ما أحبط الاعلان عن اطلاق الصاروخ امالا انتعشت في الاونة الاخيرة بشأن استعداد القيادة الشابة الجديدة للاسرة الحاكمة في كوريا الشمالية لانفتاح أكبر على المجتمع الدولي.

ويقول الخبراء ان الاطلاق المزمع من الواضح أنه اختبار لصاروخ باليستي وهو ما يحظره قرار الامم المتحدة الا انه يتفق مع الدبلوماسية التي تتبناها كوريا الشمالية منذ فترة طويلة وهي اللجوء لتهديد امن المنطقة كوسيلة ضغط للحصول على تنازلات من المجتمع الدولي لاسيما الولايات المتحدة.

وهي تستغل لتعزيز مكانة زعيم كوريا الشمالية الشاب الجديد كيم جونج اون الذي تولي مقاليد الحكم خلفا لوالده الذي توفي في اواخر العام الماضي.

وذكرت وكالة انباء الصين الجديدة (شينخوا) ان نائب وزير الخارجية الصيني تشانغ تشي جون ابدى قلقه في اجتماع مع سفير كوريا الشمالية جي جاي ريونج يوم الجمعة.

ونقلت شينخوا يوم السبت عن تشانغ قوله “كلنا أمل ان تتحلي جميع الاطراف المعنية بالهدوء وضبط النفس وتفادي تصعيد التوتر الذي ربما يقود لوضع اكثر تعقيدا.”

واحجم تشانغ عن ادانة الاطلاق المزمع الا انه نادرا ما تمارس بكين ضغطا علنيا على الشمال الذي يعاني من عزلة والذي يعتمد بقاؤه الاقتصادي الى حد كبير على دعم الصين الجارة العملاقة.

ووصفت وزيرة الخارجية الامريكية هيلاري كلينتون الاعلان يوم الجمعة بانه مستفز للغاية وطلبت من بيونجيانج احترام تعهداتها بما في ذلك قرارات مجلس الامن التي تحظر تجارب الصواريخ الباليستية.

وقالت الولايات المتحدة ان اطلاق قمر صناعي باستخدام صاروخ طويل المدى سوف ينتهك الاتفاق الذي وقعته بيونجيانج الشهر الماضي بشأن تعليق النشاط النووي وتخصيب اليورانيوم واطلاق صواريخ طويلة المدى ومن ثم يعرض للخطر خطط امريكا لاستئناف تقديم المعونات الغذائية لبيونجيانج

اشترك في قائمة البريد

"الأيام في هذا الأسبوع" رسالة إلكترونية تسلط الضوء على أبرز ما نشر في جريدة الأيام السورية، إضافة إلى باقة من المواضيع الترفيهية والطريفة. للإشتراك في القائمة البريدية، يرجى وضع عنوان بريدك الإلكتروني واسمك، ثم اضغط زر "اشترك الآن".

يرجى مراجعة البريد الوارد الخاص بك! يتم إرسال البريد الإلكتروني التحقق لك.

حدث خطء ما. يرجى المحاولة لاحقا

قد يعجبك ايضا
تعليقات

Send this to a friend