جريدة وطنية حرّة ومستقلة، هي منك وإليك

منسقة الامم المتحدة للشؤون الانسانية تزور سوريا هذا الاسبوع

الامم المتحدة (رويترز) – قالت فاليري اموس مسؤولة الشؤون الانسانية في الامم المتحدة يوم الاثنين ان الحكومة السورية سمحت لها بزيارة البلاد في وقت لاحق هذا الاسبوع.

وقالت اموس في بيان “هدفي مثلما طلب الامين العام (للامم المتحدة بان جي مون) هو حث جميع الاطراف على السماح بدخول عمال الاغاثة الانسانية دون أي معوقات حتى يتمكنوا من اجلاء الجرحى وتقديم الامدادات الضرورية.”

واضافت أنها تعتزم زيارة سوريا من الاربعاء الى الجمعة.

وجاء قرار سوريا السماح لاموس بزيارة البلاد بعد أن تعرضت لانتقادات دولية شديدة شملت توبيخا نادرا من مجلس الامن التابع للامم المتحدة الاسبوع الماضي لرفضها السماح لمسؤولة الشؤون الانسانية بدخول مناطق الصراع السورية.

ولم يتضح على الفور ان كانت السلطات السورية ستسمح لاموس بزيارة تلك المناطق بلا قيود كما طالبت. وقال عدة دبلوماسيين غربيين لرويترز انهم يشعرون بالقلق خشية ان تكون دمشق انتظرت فيما يبدو حتى “تنجز المهمة” باخضاع حمص قبل السماح لاموس بدخول البلاد.

وقالت وسائل الاعلام الحكومية السورية ان اموس ستجتمع مع وزير الخارجية السوري ورئيس الهلال الاحمر العربي السوري. وقالت ايضا ان اموس ستزور عدة مناطق في سوريا لكنها لم تحدد تلك المناطق.

وتقول الامم المتحدة ان أكثر من 7500 مدني قتلوا في الحملة السورية التي مضى عليها قرابة عام على الاحتجاجات المناهضة لحكومة الرئيس بشار الاسد.

وقالت وزارة الخارجية الامريكية انها تشعر بتفاؤل من اعلان اموس عن رحلتها ودعت السلطات السورية الى السماح لها بحرية الدخول بلا قيد لضمان توصيل المساعدات الانسانية.

وقالت المتحدثة باسم الوزارة فيكتوريا نولاند “هذه فرصة أخرى لتسوية هذه المشكلة ولانهاء العنف ونحن ندعو النظام السوري الى استغلالها لان الوضع المروع هناك يجب ألا يستمر.”

وقالت نولاند ان الولايات المتحدة مازالت “تشعر بقلق شديد” من جراء تأخر الحكومة السورية في منح اموس الاذن بالزيارة وفي السماح للمنظمات الانسانية بتوصيل امدادات الاغاثة.

وقالت نولاند “يجب ان يسمح لها بالدخول وان يتاح لها ذلك بلا قيد. وسنرى ان كانت هذه خطوة اولى نحو تحقيق تحسن. وهي اختبار اخر لنظام الاسد قد يجتازه وقد يفشل في ذلك.”

ومن ناحية أخرى قال نبيل العربي الامين العام لجامعة الدول العربية ان كوفي عنان مبعوث الامم المتحدة والجامعة العربية الخاص لسوريا سيسافر الى دمشق في العاشر من مارس اذار فيما ستكون أول زيارة له منذ تعيينه في المنصب.

وتم تعيين عنان الشهر الماضي مبعوثا خاصا مشتركا بشأن الازمة السورية

اشترك في قائمة البريد

"الأيام في هذا الأسبوع" رسالة إلكترونية تسلط الضوء على أبرز ما نشر في جريدة الأيام السورية، إضافة إلى باقة من المواضيع الترفيهية والطريفة. للإشتراك في القائمة البريدية، يرجى وضع عنوان بريدك الإلكتروني واسمك، ثم اضغط زر "اشترك الآن".

يرجى مراجعة البريد الوارد الخاص بك! يتم إرسال البريد الإلكتروني التحقق لك.

حدث خطء ما. يرجى المحاولة لاحقا

قد يعجبك ايضا
تعليقات

Send this to a friend