مجلس الامن يدعو سوريا للسماح بدخول مسؤولة الشؤون الانسانية

الامم المتحدة (رويترز) – قالت فرنسا ان روسيا والصين انضمتا الى الاعضاء الاخرين في مجلس الامن التابع للامم المتحدة يوم الخميس في التعبير عن الاحباط إزاء عدم سماح دمشق لوكيلة الامين العام للامم المتحدة للشؤون الانسانية فاليري اموس بزيارة سوريا ودعتا الى السماح لها بالزيارة على الفور.

كما قال أعضاء المجلس (15 عضوا) في بيان تمت الموافقة عليه بالاجماع انهم “يأسفون بشدة” للتدهور السريع في الوضع الانساني في البلاد حيث تقول الامم المتحدة ان حملة القمع الحكومية المستمرة منذ 11 شهرا ضد المحتجين المطالبين بالديمقراطية أسفرت عن مقتل أكثر من 7500 شخص.

وأعلنت بعثة فرنسا في الامم المتحدة عن هذا الاتفاق عبر حسابها على موقع تويتر على الانترنت

اشترك في قائمة البريد

"الأيام في هذا الأسبوع" رسالة إلكترونية تسلط الضوء على أبرز ما نشر في جريدة الأيام السورية، إضافة إلى باقة من المواضيع الترفيهية والطريفة. للإشتراك في القائمة البريدية، يرجى وضع عنوان بريدك الإلكتروني واسمك، ثم اضغط زر "اشترك الآن".

يرجى مراجعة البريد الوارد الخاص بك! يتم إرسال البريد الإلكتروني التحقق لك.

حدث خطء ما. يرجى المحاولة لاحقا

قد يعجبك ايضا

تعليقات

Send this to a friend