جريدة وطنية حرّة ومستقلة، هي منك وإليك

الامم المتحدة تتهم الحكومة السورية بارتكاب جرائم حرب

دعا محققون مستقلون تابعون للأمم المتحدة إلى محاكمة مرتكبي جرائم ضد الإنسانية  في سوريا وقالوا أنهم أعدوا قائمة سرية بأسماء القيادات العسكرية والمسؤولين الذين يعتقد أنهم مسؤولون عنها.

و قالت الأمم المتحدة اليوم الخميس  23 فبراير أنّ القوات السورية قتلت بالرصاص نساء وأطفالا عزل وقصفت مناطق سكنية وعذبت محتجين مصابين في المستشفيات بناء على أوامر من “أعلى المستويات” في الجيش والحكومة.

قال محققون في تقرير قدم إلى مجلس حقوق الانسان التابع للأمم المتحدة “حصلت اللجنة على أدلة متسقة لها مصداقية تحدد أفرادا في القيادات العليا والوسطى بالقوات المسلحة أمروا مرؤوسيهم باطلاق النار على المحتجين العزل وقتل الجنود الذين يرفضون اطاعة مثل هذه الأوامر واعتقال أشخاص دون سبب واساءة معاملة المحتجزين ومهاجمة أحياء مدنية بنيران الدبابات والبنادق الالية العشوائي.”

ووجدت لجنة التحقيق التي رأسها البرازيلي باولو بينهيرو أن قوات المعارضة التي يقودها الجيش السوري الحر ارتكبت أيضا انتهاكات شملت القتل والخطف “وان كانت لا تقارن بمستوى” ما ارتكبته القوات الحكومية الذي يرتقي إلى جرائم الحرب.

وكانت المتحدثة باسم الامم المتحدة قد تحدثت امس الاربعاء ان مسؤولة الشؤون الانسانية فاليري اموس ستتوجه الى سوريا قريبا في محاولة لتأمين دخول عمال المساعدات لتوصيل مساعدة عاجلة للمحاصرين في مناطق الصراع في البلاد وتقييم الوضع الانساني.

اشترك في قائمة البريد

"الأيام في هذا الأسبوع" رسالة إلكترونية تسلط الضوء على أبرز ما نشر في جريدة الأيام السورية، إضافة إلى باقة من المواضيع الترفيهية والطريفة. للإشتراك في القائمة البريدية، يرجى وضع عنوان بريدك الإلكتروني واسمك، ثم اضغط زر "اشترك الآن".

يرجى مراجعة البريد الوارد الخاص بك! يتم إرسال البريد الإلكتروني التحقق لك.

حدث خطء ما. يرجى المحاولة لاحقا

قد يعجبك ايضا
تعليقات

Send this to a friend