جريدة وطنية حرّة ومستقلة، هي منك وإليك

طالبان تحث الافغان على قتل القوات “الغازية” وسط موجة عنف

كابول (رويترز) – حثت حركة طالبان المواطنين الافغان يوم الخميس على استهداف قواعد عسكرية اجنبية وقتل الغربيين ردا على حرق مصاحف في القاعدة الرئيسية لحلف شمال الاطلسي في أفغانستان مع بدء اليوم الثالث من احتجاجات عنيفة.

وقال شهود ان ثمانية على الاقل أصيبوا في مظاهرات اجتذبت الاف الافغان رغم برودة الجو للتعبير عن غضبهم من احراق المصاحف وردد البعض هتافات قائلين “الموت لامريكا” وحطموا واجهات المتاجر.

كما القى نحو 400 محتج الحجارة وأضرموا النار في عدد من السيارات في قاعدة عسكرية تحت قيادة القوات النرويجية في شمال أفغانستان يوم الخميس في اطار موجة المظاهرات التي تعم البلاد.

وأبلغ توري هاترم سفير النرويج في كابول رويترز انه لم تحدث اصابات وان لحقت اضرار محدودة بالقاعدة الواقعة في اقليم فارياب.

ومن الممكن ان يؤدي احراق المصاحف في قاعدة باجرام الجوية الى الشمال من كابول -وهو ما اعتذرت عنه الولايات المتحدة وقالت انه لم يكن متعمدا- الى جعل مهمة كسب ود الافغان واشراك طالبان في مفاوضات سلام أكثر صعوبة بالنسبة لقوات حلف الاطلسي التي تقودها الولايات المتحدة قبل سحب القوات القتالية الاجنبية بحلول نهاية عام 2014 .

وقال هليل نارمجوي مدير مستشفى في اقليم بغلان لرويترز ان النيران قتلت محتجا وأصابت ثلاثة بينما أصيب ثلاثة على الاقل من أفراد الشرطة في الاقليم الهادئ نسبيا في الشمال. ولم تتضح الجهة التي اطلقت الرصاص.

كما تحول احتجاج صغير من نحو 500 شخص للعنف في العاصمة كابول وترددت أصداء الاعيرة النارية في المدينة بينما هاجم أفراد من الشرطة بزي مدني وضباط مخابرات المتظاهرين الذين كانوا يلقون الحجارة ويحملون العصي فأطلقوا النار فوق رؤوسهم مباشرة مما جعلهم يفرون.

ورقد شاب جريح على الارض والدماء تسيل منه واحتضنه قريب له وناشد الحكومة عدم ايذاء أبناء الشعب.

وقال الرجل الذي لم يذكر اسمه “يا وزارة الداخلية ألا ترين أننا نحارب حلف شمال الاطلسي..”

وقال بيان لطالبان ارسله المتحدث باسمها ذبيح الله مجاهد بالبريد الالكتروني الى وسائل الاعلام “يجب على أهلنا الشجعان أن يستهدفوا القواعد العسكرية للقوات الغازية وقوافلها العسكرية وقواعدها الغازية.”

وأضاف البيان “يجب ان يقتلوهم (الغربيين) ويضربوهم ويأسروهم لتلقينهم درسا حتى لا يجرأوا أبدا على تدنيس القران الكريم مرة أخرى.”

وهناك عدد كبير من الغربيين متحصنون بالفعل داخل مجمعاتهم التي تلقى حراسة مشددة بما في ذلك داخل مجمع السفارة الامريكية وفي السفارات المجاورة بوسط كابول.

واندلعت احتجاجات كبيرة في اقليم لغمان بشرق البلاد ومدينة جلال اباد الشرقية رغم مناشدة الرئيس حامد كرزاي يوم الاربعاء المواطنين التحلي بالهدوء بعد أن قال مسؤولون ان ستة قتلوا بالرصاص وأصيب العشرات في المظاهرات.

كما اندلعت احتجاجات في اقليمي بدخشان وطخار الشماليين المستقرين نسبيا على الحدود مع طاجيكستان وكذلك في اقليم بغلان المجاور.

وفي منطقة خوشي باقليم لوجار شرقا عبر نحو 500 محتج عن رفضهم لاي اتفاق استراتيجي في حين هتف المئات في اقليم خوست المضطرب قائلين “الموت لامريكا” و”لا نريد الامريكان في أفغانستان”.

واعتذرت الحكومة الامريكية والقائد الامريكي للقوات التي يقودها حلف شمال الاطلسي في أفغانستان عن حرق المصاحف بعد أن عثر عمال أفغان على بقايا المصاحف المحروقة بينما كانوا يجمعون القمامة في باجرام.

وسيتسلم كرزاي اليوم تقريرا عن الحادث أعده محققون من حلف الاطلسي وفريق من كبار رجال الدين الافغان.

من ميرويس هاروني

اشترك في قائمة البريد

"الأيام في هذا الأسبوع" رسالة إلكترونية تسلط الضوء على أبرز ما نشر في جريدة الأيام السورية، إضافة إلى باقة من المواضيع الترفيهية والطريفة. للإشتراك في القائمة البريدية، يرجى وضع عنوان بريدك الإلكتروني واسمك، ثم اضغط زر "اشترك الآن".

يرجى مراجعة البريد الوارد الخاص بك! يتم إرسال البريد الإلكتروني التحقق لك.

حدث خطء ما. يرجى المحاولة لاحقا

قد يعجبك ايضا
تعليقات

Send this to a friend