جريدة وطنية حرّة ومستقلة، هي منك وإليك

المرزوقي يعلن عزم بلاده قطع علاقتها مع النظام السوري والجبالي يدعوا مجلس الأمن لمراجعة أليات إستخدام الفيتو

أعلن الرئيس التونسي الجديد منصف المرزوقي عن عزم بلاده طرد السفير السوري من تونس وبدء اجراءات سحب أي اعتراف بنظام الرئيس بشار الاسد.


وكان الناطق الرسمي بإسم الرئاسة التونسية البارحة السبت قال: أن الحكومة التونسية تشرع في الإجراءات العملية والترتيبية لطرد السفير السوري من تونس وسحب أي اعتراف بالنظام الحاكم في دمشق.
في بيان جاء فيه” إن تونس التي تدين إدانة مطلقة كل الجرائم التي يرتكبها النظام السوري في حق الشعب السوري الشقيق منذ أزيد من تسعة أشهر، تعبر عن تضامنها الكامل مع الأشقاء في سوريا”،
كما اكد البيان على ن الحل للوضع الراهن في سوريا لن يكون الإ بتنحي بشار الأسد عن السلطة”  أن هذه المأساة لن تعرف طريقها إلى الحل إلا بتنحي نظام بشار الأسد عن الحكم في دمشق وفسح المجال لانتقال ديمقراطي للسلطة يحقق للشعب السوري الشقيق الأمن على أرواح وممتلكات بناته وأبنائه”.

هذا وقد ذكر حامد الجبالي رئيس الحكومة التونسية المؤقتة اليوم ” ان سيادة الدول يجب أن تحترم ولكن عندما ترتكب جرائم ضد الإنسانية  فإنه يجب أن تتضافر الجهود الدولية لتحرير الشعوب المضطهدة وإعلاء قيم العدلة والديمقراطية”

وطالب الجبالي اليوم من  ميونخ حيث يشارك في مؤتمر الإعمال ال48 للأمن المجتمع الدولي بإتخاذ موقف واضح من النظام السوري، ودعى مجلس الأمن لمراجعة أليات إستخدام حق النقض “الفيتو”
كام اكد الجبلاي  في كلمته على أهمية طرد سفراء دمشق وقطع العلاقات مع النظام الحاكم في دمشق والإعتراف بممثلي الثورة كممثل شرعي عن الشعب السوري من قبل جميع الدول.

اشترك في قائمة البريد

"الأيام في هذا الأسبوع" رسالة إلكترونية تسلط الضوء على أبرز ما نشر في جريدة الأيام السورية، إضافة إلى باقة من المواضيع الترفيهية والطريفة. للإشتراك في القائمة البريدية، يرجى وضع عنوان بريدك الإلكتروني واسمك، ثم اضغط زر "اشترك الآن".

يرجى مراجعة البريد الوارد الخاص بك! يتم إرسال البريد الإلكتروني التحقق لك.

حدث خطء ما. يرجى المحاولة لاحقا

قد يعجبك ايضا
تعليقات

Send this to a friend