السوريون يشاركون المصريين في الذكرى الأولى للثورة المصرية في مدينة مونتريال – كندا

انتقلت شرارة الحرية من تونس الخضراء إلى مصر أم الدنيا في ٢٥ يناير/كانون الثاني ٢٠١١ وسقط الديكتاتور حسني مبارك في يوم ١١ فبراير/شباط ٢٠١١. وبعد عام من الثورة المصرية خرج الملايين من المصريين في العالم ليس لاحياء ذكرى الثورة أو للاحتفال بعيد الشرطة بل لرفع شعار الثورة مستمرة بسبب استمرار حكم العسكر وعدم تسليم السلطة الى المدنيين.

في مدينة مونتريال – كندا ورغم الانخفاض الشديد لدرجات الحرارة اعتصم المصريون الشرفاء من الساعة السادسة مساء الى الساعة الثامنة أمام مقر القنصلية المصرية لرفع شعارات عديدة أهمها “يسقط يسقط حكم العسكر” وقد أعلن المعتصمون استمرار الثورة المصرية لتكون ضماناً لحق الشهداء وإعلاء كلمة الشعب ورحيل المجلس العسكري. وقد صرّح أحد السوريين لمندوبتنا في مونتريال أنّ انتصار ثورة عربية واحدة هو انتصار لجميع الثورات.

[youtube]9-058rOZDco[/youtube]

 

 

قد يعجبك ايضا

Send this to a friend