جريدة وطنية حرّة ومستقلة، هي منك وإليك

هـذي بـلادي و ذاك النـسر صداحُ

هـذي بـلادي و ذاك النـسر صداحُ اللّـهُ أكبرُ إنّ الحـق مـصبـاحُ

أشبالنـا قـد هبت من عرائنهـا* ثوّارنا أقسموا الظلـم مـنزاحُ

يا راقداً قم فهذا الشعب منتفضٌ لا لـن يــسـوده جـلادٌ و ذبّـاحُ

أطفالَنـا ذَبَحوا، أحلامَنا سَلَبوا أموالَنا نَهبوا أعراضَنا باحوا

هـم يقتلون صغاراً دون مرحـمـةٍ راحوا يقولون إنّ الأمـرَ إصـلاحُ

هاجت و حوشٌ لهم في كل ناحـيـةٍ لـن يلئم الجـرحَ والآلامَ جَـرَّاحُ

اللّـهُ أكبرُ كـم هـزّت عروشَـهـمُ ارحـل أبـا لهـبٍ خانتك أقداح

اللّـهُ أكبرُ أقوى من مدافعـهـم لـن يَخنُـقَ الحـرّ كذابٌ و نبّاحُ

اللّـهُ أكبرُ ابرهيم*هـم عـلموا أن الهديـر عـلا يخشـاه سفّـاحُ

أنت البلالُ وأنت النورُ و النارُ أذِّن بهم قل بأنّ الصبرَ مفتـاح

يا قاهرَ الخوفَ والظلّامِ في وطني اصرخ وقل قاتلُ الأشبالِ تمسـاحُ

درعا و حِمصَ حماةُ الوعدِ تـلتهبُ غنّـت إباءً فنـورُ النصرِ وضّـاحُ

بابُ السبـاعِ غَدا للعـزِّ مفخـرةٌ آسـادُه الـصِّيـدُ ربّـانٌ و مـلاحُ

ابن الوليدِ سقى الأحرارُ ساحتَـكَ أزكـى دمٍ هو للتـاريـخِ وشَّـاحُ*

اللّـهُ أكبرُ تعلو فـوقَ مـئذنـةٍ يـرموكُ* يغتالها ضـبٌ* و مدّاحُ

أحـفـاد خالـد خَلًّـدتم مآثرنـا يخشى يهـابُ سُيـوفَ اللّـهِ رمَّاحُ

صـوتُ الحـرائر إعصـارٌ يفجّرنـا ابني حبيبي هناالميدان والساحُ

من دمعِ أمي شربتم نخبَ عـهركـمُ جـولان تـربـه للأوغـاد فـضـاحُ

دمعُ الثكالى فنارٌ سوف تحرقكـم بالله أقسمـن أن الفـجـر لـوّاحُ

أم الشهيـد فلا تأسي على ولـدي أبـطال ثورتنا عرب و أقـحـاحُ

لدعـوة الأبِ والمـظلـومِ ينتقـمُ ربٌّ عـظيـمٌ و جـبّـارٌ و فـتّـاحُ

ياقاتلَ الورد والأطفال في وطني أنّـاتُ حـمـزة سـيفٌ كيف ترتاحُ

من حرقة الشعب و الأيتام ينفجر بـركانُ نـار وللطـاغين مسّـاحُ

تلكَ المساجدُ من يهـدم مآذنهـا يُـكـوى تدوسهُ أغلالٌ و أشـبـاحُ

اللّـهُ أكبرُ يا طاغـوتُ تحـرُقُـكَ نارُ اليتامى و أحزانٌ و أتراحُ

——————–

العرائن: جمع عرين و هو بيت الأسد

ابراهيم قاشوش: بطل من حماة قتله الأمن انتقاما من حنجرته التى حركت الملايين

يرموك: معركة خاضها البطل خالد بن الوليد ضد الروم

وشّاح: صانع الوشاح الذي تتزين به المرأة

ضب: من الزواحف المعروفة بالمراوغة

أم عرفان

اشترك في قائمة البريد

"الأيام في هذا الأسبوع" رسالة إلكترونية تسلط الضوء على أبرز ما نشر في جريدة الأيام السورية، إضافة إلى باقة من المواضيع الترفيهية والطريفة. للإشتراك في القائمة البريدية، يرجى وضع عنوان بريدك الإلكتروني واسمك، ثم اضغط زر "اشترك الآن".

يرجى مراجعة البريد الوارد الخاص بك! يتم إرسال البريد الإلكتروني التحقق لك.

حدث خطء ما. يرجى المحاولة لاحقا

قد يعجبك ايضا
تعليقات

Send this to a friend