جريدة وطنية حرّة ومستقلة، هي منك وإليك

الحرب الأهلية في سوريا – عن فوكس أنلاين الألمانية


تتوسع رقعة الحرب الأهلية في سوريا، فقد شوهدت حسب ناشطين عشرات من السيارات التابعة لحزب الله الشيعي تقل مقاتلين عبر المعبر الحدودي: المصنع على الحدود اللبنانية السورية. جاؤوا لتلبية نداء استغاثة ولتقديم المساعدة للأقلية العلوية التي ينتمي إليها الرئيس الأسد.

 بينما استغاث بعض الناشطين بضابط في الجيش اللبناني بسبب وجود مخططات لاقتحام مدينة الزبداني القريبة من الحدود اللبنانية. يسيطر المناهضون للنظام حالياً عليها بعد أن تم الاتفاق على وقف إطلاق النار بين كتائب النظام والمنشقين (الجيش الوطني الحر) كان قد دام طيلة الأسبوع الماضي.

 وتتواصل إراقة الدماء في مناطق أخرى من البلاد. فقد قتل حسب ناشطين ١٨ شخصاً على يد قوات الأمن يوم الجمعة.

 أما في محافظة درعا فقد قتل أحد عناصر الأمن السياسي على يد قوات الأمن بسبب عمله السري مع الثوار.

 كما دارت اشتباكات بين الجيش النظامي والمنشقين (الجيش الوطني الحر) في كل من محافظة إدلب ودوما. وتم تسليم جثث الرجال الستة الذين كانوا قد اختفوا قبل يومين إلى ذويهم.

 وحسب وكالة الأنباء المحلية سانا: قامت مجموعات إرهابية مسلحة بإطلاق النار على عميد من الجيش النظامي واثنين من أفراد كتيبته. وذلك يوم الخميس في محافظة حماة.

 بينما ورد الخبر من طرف المعارضة أن عدة جنود فروا من كتيبة العميد المذكور وقاموا بقتله مع عدد من الجنود الذين بقوا في الكتيبة بعد فرارهم.

في هذه الأثناء قدم رئيس بعثة المراقبين العرب محمد الدابي تقريراً إلى الجامعة العربية خلال عطلة نهاية الأسبوع وعلى ضوئه قررت الجامعة تمديد مهمة البعثة.

 على صعيد آخر، تنظر الولايات المتحدة في احتمال إغلاق سفارتها في دمشق بسبب تردي الأوضاع الأمنية خاصة بعد أن رفض الرئيس الأسد تقديم إجراءات حماية إضافية لأعضاء السفارة في دمشق حسب واشنطن بوست الجمعة. وذلك بعد أن صرح المتحدث باسم الحكومة الأمريكية جاي كارني أن الأسد فقد السيطرة على بلاده.

ملخص عن التطورات في سوريا كما ورد في بعض الصحف الألمانية و النمساوية:

http://www.focus.de/politik/weitere-meldungen/syrien-buergerkrieg-erschuettert-immer-weitere-bevoelkerungsteile_aid_704873.html

http://www.kleinezeitung.at/nachrichten/politik/2927178/kaempfe-syrien-koennten-eskalieren.story

اشترك في قائمة البريد

"الأيام في هذا الأسبوع" رسالة إلكترونية تسلط الضوء على أبرز ما نشر في جريدة الأيام السورية، إضافة إلى باقة من المواضيع الترفيهية والطريفة. للإشتراك في القائمة البريدية، يرجى وضع عنوان بريدك الإلكتروني واسمك، ثم اضغط زر "اشترك الآن".

يرجى مراجعة البريد الوارد الخاص بك! يتم إرسال البريد الإلكتروني التحقق لك.

حدث خطء ما. يرجى المحاولة لاحقا

قد يعجبك ايضا
تعليقات

Send this to a friend