المعارضة السورية: خطاب الأسد سد الطريق أمام كل المبادرات

رفضت المعارضة السورية جملة وتفصيلاً مضمون الخطاب الذي وجهه في وقت سابق اليوم الرئيس السوري بشار الأسد، واعتبرت أن الخطاب بمثابة وأد للمبادرة العربية أو أي مبادرة أخرى لتسوية الأزمة، وأن الخطاب أوضح بشكل جلي أن النظام سيواصل سياسة القتل والقمع ضد الشعب السوري.

وقال رئيس المجلس الوطني السوري الدكتور برهان غليون خلال مؤتمر صحفي عقده في مدينة اسطنبول التركية إن الخطاب قطع الطريق على أي مبادرة عربية أو غير عربية لتجنيب سوريا الأسوأ.

وقال غليون إن الخطاب كشف عن الإصرار من جانب النظام على دفع الشعب للانقسام والحرب والأهلية من خلال التلويح بمشروع إصلاح وهمي تحول مع الوقت الى “خرقة بالية” ولم يعد هناك أحد في سوريا يؤمن به.

وشدد غليون على أن النظام لم يتعلم شيئا من الأزمة التي بدأت قبل عشرة أشهر، ولا يزال مستمرا في التصعيد الإرهابي ليؤكد أنه أكثر تطرفا اليوم مما كان عليه في أي فترة سابقة.

وأوضح القيادي السوري المعارض أن الشيء الوحيد الذي كان الشعب السوري في انتظاره هو أن يعلن بشار تنحيه، وبين أن الرد الوحيد على هذا الخطاب الذي يشكل مزيجا من الثرثرة والإنكار وممارسة التضليل، هو استمرار الثورة الشعبية السلمية وتوسيعها وتعميق التلاحم بين الثورة والجيش السوري الحر وكل قوى التغيير والإصلاح، والعمل على حث العالم العربي شعوبا وحكومات على دعم الشعب السوري وتصعيد الضغوط على النظام, والعمل على تعزيز الجهود لدفع المجتمع الدولي لتأمين الحماية للمدنيين السوريين في أسرع وقت.

وأضاف أنه من الواضح أن الرسالة الرئيسية للنظام هي رفض خطة العمل العربي، أعاد التذكير بأن الجاري حاليا هو مؤامرة خارجية ، وأن الأسد اتهم العرب بأنهم شريك في المؤامرة، فالخطاب موجه تماما ضد العمل العربي.

وأوضح غليون أن الخطوة القادمة هي اللجوء للمجتمع الدولي والتوجه للجهات الدولية المعنية بحماية المدنيين
العربية

اشترك في قائمة البريد

"الأيام في هذا الأسبوع" رسالة إلكترونية تسلط الضوء على أبرز ما نشر في جريدة الأيام السورية، إضافة إلى باقة من المواضيع الترفيهية والطريفة. للإشتراك في القائمة البريدية، يرجى وضع عنوان بريدك الإلكتروني واسمك، ثم اضغط زر "اشترك الآن".

يرجى مراجعة البريد الوارد الخاص بك! يتم إرسال البريد الإلكتروني التحقق لك.

حدث خطء ما. يرجى المحاولة لاحقا

قد يعجبك ايضا

تعليقات

Send this to a friend