إيران والنووي ..!!

لماذا تسعى إيران لامتلاك القنبلة النووية؟
هل لمواجهة أمريكا ؟
أم لمواجهة إسرائيل؟
بالطبع لا، فحتى لو امتلكت إيران القنبلة النووية فليس بمقدورها أو رغبتها مواجهة أمريكا ولا حتى إسرائيل وهي خلال ٤٠ عاما لم يشارك  جندي إيراني واحد في حرب ضد إسرائيل وحتى خلال حرب ٢٠٠٦ بين إسرائيل وحزب الله لم ترسل صاروخا واحدا من أراضيها لردع إسرائيل.
فقط كانت تحارب إسرائيل من خلال حزب الله وهي مستعدة لمحاربتها حتى آخر شيعي عربي في لبنان،. أيضا أثناء قصف إسرائيل لغزة وحصارها الغاشم لأهلها،  لم ترسل لا صاروخا ولا سفينة إيرانية لفك الحصار على الرغم من أنها تملك فيلق القدس الذي يقتل السوريين اليوم .
إيران تسعى للحصول على القنبلة النووية فقط لإخافة دول الخليج؛ ولفرض هيمنة على الخليج العربي.
هي تؤمن بأنه في حال امتلاكها للقنبلة النووية فإن الرؤوس سوف تطأطئ لها، كما هو الحال مع العدو الإسرائيلي.
مصلحة العرب عموما والخليج خصوصا بعدم وصول إيران للسلاح النووي، يكيفنا عدو ننحني له ولسنا بحاجة لعدو آخر ننحني له كي لا يقصم ظهرنا.
إيران و إسرائيل ليسوا أعداء مواجهة، وإنما أعداء مهنة؛ كل منهما يسعى لتوسيع رقعتة بالشرق الأوسط، إسرائيل بالنفوذ وإيران بالتشيع.

اشترك في قائمة البريد

"الأيام في هذا الأسبوع" رسالة إلكترونية تسلط الضوء على أبرز ما نشر في جريدة الأيام السورية، إضافة إلى باقة من المواضيع الترفيهية والطريفة. للإشتراك في القائمة البريدية، يرجى وضع عنوان بريدك الإلكتروني واسمك، ثم اضغط زر "اشترك الآن".

يرجى مراجعة البريد الوارد الخاص بك! يتم إرسال البريد الإلكتروني التحقق لك.

حدث خطء ما. يرجى المحاولة لاحقا

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Send this to a friend