روحاني: أمريكا ستندم إذا انسحبت من الاتفاق النووي

الأيام السورية؛ تحرير: أحمد عليان

قال الرئيس الإيراني، حسن روحاني، إنَّ الولايات المتحدة ستندم إذا انسحبت من الاتفاق النووي مع إيران، مؤكّداً جاهزية بلاده لمواجهة أيّ طارئٍ بهذا الخصوص.

واعتبر روحاني في كلمةٍ له يوم الأحد 6مايو/ أيار أنَّ انسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق النووي سيكون خطأ تاريخياً، مؤكّداً أنّها ستوجّه ضربةً قريبةً للاتفاق.

وأضاف: إنّ الأمريكيين افتعلوا الفتن ضدّ إيران على مدى 40 سنة ماضية، وكلّها لم تنجح في مواجهة (عظمة نظام الجمهورية الإسلامية)، بحسب ما ذكرت وكالة “تسنيم” الإيرانية.

واتّهم روحاني كلّاً من الولايات المتحدة، وإسرائيل، والمملكة العربية السعودية، بالترويج أنّ الاتفاق النووي كان خطأ، رغم اقتناع العالم والأمم المتحدة بأنه خطوة في الاتجاه الصحيح، مرجّحاً أن تتّخذ أوروبا مساراً مخالفاً للولايات المتحدة في هذا الشأن.

وهدّد روحاني بأنَّ بلاده تمتلك عدّة برامج مستقبلية لمواجهة أي طارئ في ما يخصص النووي.

وحول البرنامج الصاروخي الإيراني، قال روحاني: إنّ بلاده لن تفاوض على قدراتها وأسلحتها الدفاعية، ولا يحق لأحد التدخل بالقرار الذي يتخذه الإيرانيون للدفاع عن أنفسهم.

وختم روحاني في الخطاب الذي بثه التلفزيون الإيراني، بأن الإيرانيين “ليسوا أهل الحرب لكنهم أهل الدّفاع”.

يشار إلى أنَّ مستشار مرشد النظام الإيراني، علي أكبر ولايتي حذّر يوم الخميس الفائت، من أنَّ طهران ستنسحب من الاتفاق النووي في حال انسحبت واشنطن منه.

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أمهل الأوروبيين حتى 12 مايو/ أيّار الجاري، لوضع صيغة جديدة تتضمن تعديلات لما يصفها بأنّها “عيوب كارثية” في نص الاتفاق القائم حاليًا، وإلا فستنسحب بلاده.

اشترك في قائمة البريد

"الأيام في هذا الأسبوع" رسالة إلكترونية تسلط الضوء على أبرز ما نشر في جريدة الأيام السورية، إضافة إلى باقة من المواضيع الترفيهية والطريفة. للإشتراك في القائمة البريدية، يرجى وضع عنوان بريدك الإلكتروني واسمك، ثم اضغط زر "اشترك الآن".

يرجى مراجعة البريد الوارد الخاص بك! يتم إرسال البريد الإلكتروني التحقق لك.

حدث خطء ما. يرجى المحاولة لاحقا

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Send this to a friend