لافروف يلمّح إلى نيّة بلاده تزويد نظام الأسد بمنظومة “إس ـ 300”

الأيام السورية؛ تحرير: أحمد عليان

قال وزير الخاريجة الروسية سيرغي لافروف: إنَّ الضربات الجوية الأمريكية ضدَّ أهداف في سورية أزالت ” أي التزامٍ أخلاقي” يمنع روسيا من تزويد نظام الأسد بمنظومة الدفاع الجوي الروسي “إس ـ 300″، لافتاً إلى أنَّ الضربات الأمريكية لم تتجاوز الخط الأحمر الروسي.

وأوضح لافروف في تصريحات نقلتها وكالة الإعلام الروسية يوم الجمعة 20 أبريل/ نيسان، أنَّ بلاده أبلغت واشنطن بالأهداف السورية التي تشكّل بالنسبة لها خطّاً أحمراً، مضيفاً:  إنّ “الجيش الأميركي لم يتجاوز هذه الخطوط”.

وأشار لافروف إلى أنّ استهداف أمريكا لمواقع تابعة لنظام الأسد بالصواريخ لم يُبقِ أمام روسيا التزامات أخلاقية تمنعها من تزويد النظام بمنظومة الدفاع الجوي “إس-300”.

وأكّد لافروف على أّنه مقتنع بأن الرئيس فلاديمير بوتين ونظيره الأميركي دونالد ترمب لن يسمحا بمواجهة مسلحة بين البلدين.

من جهتها نقلت صحيفة معاريف الإسرائيلية عن الرئيس السابق للمخابرات العسكرية الإسرائيلية ورئيس المعهد القومي الحالي، عاموس يدلين، يوم الخميس الفائت قوله: إذا زوّدت روسيا نظام الأسد منظومة الدفاع الجوي “إس ـ 300” فسوف ندمّرها.

كما أكّد يدلين أنَّ تزويد نظام الأسد بهذه المنظومة سيكون قريباً، مضيفاً: تمّ بالفعل التخطيط للتعامل مع هذا التهديد، وهذا ما بالضبط ما سوف نفعله، سنعود إلى نقطة البداية.

وشنّت كلٌّ من الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا ضربةً عسكرية محدودة يوم السبت الفائت، استهدفت فيها مواقع تابعة لنظام الأسد بعضها عسكرية، وبعضها لتصنيع وتخزين السلاح الكيميائي، ردّاً على هجوم دوما الكيماوي الذي قتل فيه عشرات المدنيين وأصيب المئات منهم، في 7 أبريل/ نيسان الماضي.

وقال الدفاع المدني (الخوذ البيضاء) وأطباء والولايات المتحدة ودولٌ أوروبية أخرى إنَّ نظام الأسد هو من قام بالهجوم، بينما ينكر النظام مدعوماً بروسيا وإيران تورّطه باستخدام السلاح الكيماوي في دوما، مدّعياً أنَّ ما جرى في دوما مسرحية تارةً، وأنّ المعارضة المسلّحة استخدمت السلاح الكيماوي ضدّ حاضنتها الشعبية مرّةً أخرى!

يشار إلى أنَّ روسيا لم ترد على الضربة الثلاثية عبر منظومات دفاعها الجوي في قاعدة حميميم الروسية في سورية، لكنّها هدّدت على لسان سفيرها في واشنطن أناتولي أنتونوف، بأنَّ هذه الضربة هي إهانة للرئيس الروسي فلاديمير بوتين ولن تمرّ دون عواقب.

اشترك في قائمة البريد

"الأيام في هذا الأسبوع" رسالة إلكترونية تسلط الضوء على أبرز ما نشر في جريدة الأيام السورية، إضافة إلى باقة من المواضيع الترفيهية والطريفة. للإشتراك في القائمة البريدية، يرجى وضع عنوان بريدك الإلكتروني واسمك، ثم اضغط زر "اشترك الآن".

يرجى مراجعة البريد الوارد الخاص بك! يتم إرسال البريد الإلكتروني التحقق لك.

حدث خطء ما. يرجى المحاولة لاحقا

مصدر معاريف روسيا اليوم الشرق الأوسط
قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Send this to a friend