صحافة: ضربات جويّة عراقيّة بالداخل السوري على مواقع تنظيم داعش

اخترنا لكم أبرز عناوين الصحافة العربيّة لهذا اليوم:

  • بدء تهجير أهالي الضمير.. وفصيل مبايع لـ “داعش” يتقدّم جنوب سورية.

  • ما هي أبعاد المواجهة المرتقبة بين إيران وإسرائيل.

  • ضربات جويّة عراقيّة بالداخل السوري على مواقع تنظيم داعش.

 

العربي الجديد:

اهتمت الصحيفة بعملية تهجير أهالي مدينة الضمير؛ التي بدأت صباح اليوم الخميس 19 أبريل/نيسان 2018، كما ستعقد  لجنة المفاوضات المكلّفة بالتفاوض مع الجانب الروسي عن مدن وبلدات القلمون الشرقي، اليوم اجتماعاً وصفته بـ”الحاسم”  لتحديد مصير المنطقة.

بحسب تصريحات الناشط الإعلامي من القلمون الشرقي، مروان القاضي، إنه: “من المتوقع خروج ما بين ألفين إلى ثلاثة آلاف مقاتل ومدني من الضمير إلى مدينة جرابلس في الشمال السوري في الدفعة الأولى”، علماً أنّ لجنة مفاوضات عن مدينة الضمير كانت قد توصّلت إلى اتفاق مع الجانب الروسي، بمعزل عن بقية مدن القلمون الشرقي وبلداته “من أجل حماية أكثر من 100 ألف مدني في المنطقة”، وفق اللجنة، التي أشارت في بيان لها أنّ “القبول بالتهجير جاء بعد الضغوط المتكررة”.



القدس العربي:

نشرت الصحيفة رأيها حول تصاعد التوتر بين إيران وإسرائيل وأبعاده على الساحة الإقليمية.

تقول الصحيفة في رأيها: “من المفهوم بالطبع أنّ إيران تنظر إلى الساحة السورية كقاعدة متقدمة للمواجهة مع إسرائيل، وأنّ طهران قطعت مساراً مهما في تأسيس بنية تحتية في تلك الساحة لتطوير الصواريخ والطائرات المسيرة والقواعد العسكرية تتناظر وتتقاطع مع استثمارها السياسي والاقتصادي والاجتماعي في دعم نظام بشار الأسد، وكذلك ذراعها الكبيرة في لبنان التي يمثلها «حزب الله»، ولكن تدعيم نظام الأسد واستكمال خط بغداد دمشق بيروت شيء له حساباته، أما الصراع المباشر مع إسرائيل، وليس عبر «حزب الله» أو عبر دعم بعض الفصائل الفلسطينية في غزة، فله حسابات أخرى يجب معرفة أسبابها”.



عربي21:

تحدثت الصحيفة عن شنّ الطائرات العراقية ضربات جوية في سوريا؛ استهدفت مواقع تابعة لتنظيم داعش، من جهة حدود العراق.

قال العميد يحيى رسول، المتحدث العسكري الرسمي العراقي: أنّ “تنفيذ ضربات ضد عصابات داعش في الأراضي السورية هو لوجود خطر من هذه العصابات على الأراضي العراقية، ويدل على زيادة قدرات قواتنا المسلّحة الباسلة في ملاحقة الإرهاب والقضاء عليه”.

وأضاف رسول أنّ “قواتنا ومقاتلينا الأبطال ومن خلال ملاحقتهم للعصابات الإرهابية أنقذوا الكثير من الأرواح، وأحبطوا خطط داعش وذلك بتفكيك آلة موتهم الإرهابية. وإنّ هذه الضربات ستساعد في تسريع القضاء على عصابات داعش في المنطقة بعد أن قضينا عليها عسكرياً في العراق”.

اشترك في قائمة البريد

"الأيام في هذا الأسبوع" رسالة إلكترونية تسلط الضوء على أبرز ما نشر في جريدة الأيام السورية، إضافة إلى باقة من المواضيع الترفيهية والطريفة. للإشتراك في القائمة البريدية، يرجى وضع عنوان بريدك الإلكتروني واسمك، ثم اضغط زر "اشترك الآن".

يرجى مراجعة البريد الوارد الخاص بك! يتم إرسال البريد الإلكتروني التحقق لك.

حدث خطء ما. يرجى المحاولة لاحقا

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Send this to a friend