ماكرون يهدّد الأسد بضربة عسكرية إن ثبت استخدامه للكيماوي!

خاص بالأيام - أحمد عليّان

أكّد الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، أنّ بلاده ستوجّه ضربات عسكرية لنظام الأسد في حال ثبت تورّطه باستخدام السلاح الكيميائي ضدَّ المدنيين السوريين، مشدّداً على أنَّ الأولوية تبقى لمكافحة الإرهابيين.

وقال ماكرون أمام جمعية الصحافة الرئاسية، يوم الثلاثاء13 فبراير/ شباط ” سنضرب المكان الذي خرجت منه (هذه الأسلحة) أو حيث تم التخطيط لها. سنضمن التقيد بالخط الأحمر”، مضيفاً :”إلا أننا اليوم لا نملك بشكل تؤكده أجهزتنا الدليل عن استخدام أسلحة كيميائية تحظرها الاتفاقات ضد سكان مدنيين”.

ونوّه ماكرون إلى أنّه ” فور توفر الدليل سأقوم بما أعلنته”، مشدّداً على أنَّ “الأولوية تبقى لمكافحة الإرهابيين والجهاديين”.

ولفت ماكرون إلى أنَّ استخدام السلاح الكيميائي من أي جهة كانت هو خطٌّ أحمر بالنسبة لفرنسا، وتجاوزه يؤدي إلى ” رد فوري من جانب الفرنسيين”.

وذكر خبراء جرائم الحرب في الأمم المتحدة، قبل أيام، أنّهم يحققون في تقارير حول استخدام غاز الكلور المحظور ضدّ المدنيين في كلٍّ من مدينتي سراقب في ريف إدلب، ودوما في الغوطة الشرقية للعاصمة السورية دمشق.

اقرأ المزيد:

خبراء أمميون يتحرّون تقاريراً بشأن استخدام غاز الكلور في سورية

يأتي ذلك بعد تصريحات أمريكية مشابهة، حيث لوّح وزير الدفاع الأمريكي، جيمس ماتيس، في وقتٍ سابق، بضربةٍ عسكرية ضدّ نظام الأسد في حال ثبت تورطه باستخدام السلاح الكيميائي.

سبق ذلك، إطلاق حوالي 30 دولةً من بينها الولايات المتحدة، الشهر الفائت، مبادرةً في باريس هدفها التصدي لإفلات مستخدمي السلاح الكيميائي من العقاب.

اقرأ المزيد:

مبادرة فرنسية لمنع إفلات مستخدمي السلاح الكيميائي من العقاب

وكانت آلية التحقيق المشتركة ( لجنة التحقيق المشتركة بشأن استخدام الكيماوي في سورية)، أصدرت تقريراً في نهاية أكتوبر من العام المنصرم، أكّدت فيه مسؤولية نظام الأسد عن استخدام غاز السارين السام في هجوم خان شيخون الذي أودى بحياة 87 مدنياً بينهم أكثر من 30 طفلاً في 4 أبريل/ نيسان 2017.

اقرأ المزيد:

تقرير للأمم المتحدّة يثبت تورّط الأسد باستخدام السارين في خان شيخون

وينكر نظام الأسد استخدامه لأي سلاحٍ كيميائي، تدعمه في هذا الإنكار روسيا التي عطّلت كلَّ مشروع قرارٍ يدينه في مجلس الأمن عبر استخدامها حق النقض( الفيتو)، كما تتبنى روسيا رواية النظام القائلة بأنَّ المعارضة تستخدم السلاح الكيميائي ضدَّ نفسها وحاضنتها الشعبية، طوراً، وبأنَّ مقاطع الفيديو التي توثق اختناق البشر بالسلاح الكيميائي مسرحيات، طوراً آخر!

المصدر: ا ف ب  _ وكالات

اشترك في قائمة البريد

"الأيام في هذا الأسبوع" رسالة إلكترونية تسلط الضوء على أبرز ما نشر في جريدة الأيام السورية، إضافة إلى باقة من المواضيع الترفيهية والطريفة. للإشتراك في القائمة البريدية، يرجى وضع عنوان بريدك الإلكتروني واسمك، ثم اضغط زر "اشترك الآن".

يرجى مراجعة البريد الوارد الخاص بك! يتم إرسال البريد الإلكتروني التحقق لك.

حدث خطء ما. يرجى المحاولة لاحقا

قد يعجبك ايضا
تعليقات

Send this to a friend