سرب حربي في سماء الغوطة وعائلات تحت الأنقاض

إلى متى سيستمر التصعيد الجوي على المدنيين ومحاولات الاقتحام على غوطة دمشق الشرقية؟

الأيام السورية؛ عفراء الدمشقية

ارتفع عدد الضحايا في الغوطة الشرقية منذ صباح يوم الثلاثاء ٦ فبراير ٢٠١٨ إلى ٨٠ شخصاً؛ قضوا جراء قصف الطيران الحربي، بينما وصل عدد المصابين إلى ٤٠٠ جلهم أطفال ونساء، أخرجهم الدفاع المدني من تحت أنقاض منازلهم بعد الحملة الجوية التي نفذها الطيران الحربي على المدنيين.

الدفاع المدني السوري قال إن الغارات الجوية أدت لانهيار أبنية سكنية بالكامل، بينما توزعت الغارات الجوية على مدينة دوما وسقبا وحموريه وعربين، وطال القصف كلاً من كفر بطنا وبيت سوا، واستمر متطوعو الدفاع المدني لساعات متأخرة من الليل في عملية انتشال العالقين تحت الأنقاض.

نشر الدفاع المدني عبر صفحاته الرسمية على مواقع التواصل الاجتماعي إحصائية لعدد الغارات الجوية، قال أنها تجاوزت الـ ٣٨ غارة جوية محملة بأكثر من ١٠٠ صاروخ متفجر؛ وأضاف شهود عيان بأن ثلاث طائرات معاً تجوب سماء الغوطة.

قال رئيس المجلس المحلي لمدينة دوما “المهندس أبو المعتصم” للأيام السورية أنهم سيعلنون المدينة منكوبة، بعد استهداف وسط المدينة والتجمعات السكنية والأسواق التجارية ومبنى المجلس المحلي وخروجه عن الخدمة.

وأشار إلى أنهم سيعلونون في الساعات القليلة القادمة عن غرفة طوارئ خاصة بالمدينة، من شأنها النظر بأحوال المدنيين المنكوبين، وإحصاء الكوارث في المدينة.

ويذكر أنّ مدينة حرستا أعلنت في الأيام السابقة مع حلول عام ٢٠١٨ أن المدينة منطقة منكوبة؛ لاستهدافها بمختلف الأسلحة الجوية وقذائف المدفعية من أماكن تواجد نظام الأسد بالقرب من المدينة.

الخارجية الروسية أعلنت أن قصف تعرض له مكتب التمثيل التجاري الروسي في مدينة دمشق، وقالت بأنه لا توجد خسائر بشرية تذكر ناتجة عن ذلك الاستهداف، مشيرةً إلى أنّ القصف مصدره مسلحون قرب العاصمة دمشق، حسب تقرير نشرته وكالة سبتونيك

بينما تداولت وسائل التواصل خبراً مفاده سقوط طائرة حربية وأسر الطيار في غوطة دمشق الشرقية ووقوعه بيد فصيل فيلق الرحمن العامل قرب دمشق، بينما نفى الناطق الرسمي لفيلق الرحمن “وائل علوان” سقوط الطائرة وأسر الطيار لدى الفيلق.

يذكر بأن محاولات اقتحام جديدة شنها النظام السوري من اتجاه إدارة المركبات تزامنت مع التصعيد الجوي على مدنيي غوطة دمشق، وصرح ثوار الغوطة المرابطون على أسوار مدينة حرستا أن معظم تلك المحاولات بائت بالفشل ولم يستطع النظام السوري تحقيق أي نتائج فعليه على الأرض.

قصف من الطيران الحربي السوري والروسي يستهدف المدنيين في الغوطة _ الأيام السورية

اشترك في قائمة البريد

"الأيام في هذا الأسبوع" رسالة إلكترونية تسلط الضوء على أبرز ما نشر في جريدة الأيام السورية، إضافة إلى باقة من المواضيع الترفيهية والطريفة. للإشتراك في القائمة البريدية، يرجى وضع عنوان بريدك الإلكتروني واسمك، ثم اضغط زر "اشترك الآن".

يرجى مراجعة البريد الوارد الخاص بك! يتم إرسال البريد الإلكتروني التحقق لك.

حدث خطء ما. يرجى المحاولة لاحقا

مصدر مراسل الأيام وكالة سبوتيك الدفاع المدني
قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Send this to a friend