جريدة وطنية حرّة ومستقلة، هي منك وإليك

تركيا تستدعي سفيري روسيا وإيران وتطالب بوقف انتهاكات نظام الأسد

الأيام السورية؛ تحرير: داريا الحسين - إسطنبول

استدعت وزارة الخارجية التركية، السفيرين الروسي أليكسي يرخوف، والإيراني محمد إبراهيم طاهريان فرد لدى أنقرة، للتعبير عن انزعاج تركيا واحتجاجها على هجمات نظام الأسد وانتهاكاتها لمناطق خفض التوتر التي تم الاتفاق عليها في مباحثات أستانة.

صرحت مصادر دبلوماسية لوكالة الأناضول التركية، أن الخارجية التركية طلبت من السفيرين الروسي والإيراني حث نظام الأسد على الإنهاء الفوري للانتهاكات التي جرت خلال مرحلة الاستعداد لعقد “مؤتمر الحوار الوطني السوري” في مدينة سوتشي الروسي بـ29-30 يناير/ كانون ثاني الجاري.

قال وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو الأربعاء 10-1-2018، إنه يجب على روسيا وإيران تنفيذ واجباتهما ومنع هجمات حكومة الأسد في محافظة إدلب، مضيفاً أن الانتهاكات لا يمكن أن تحدث دون دعمهما.

تشكل محافظة إدلب مع ريف حلب الغربي وريف حماة الشمالي إحدى مناطق “خفض التصعيد” التي تم التوصل إليها في مباحثات أستانة، في وقت سابق من 2017، بضمانة من روسيا وإيران وتركيا.

استطاعت قوات الأسد والمليشيات المساندة لها، وبغطاء جوي روسي، من التقدم في مناطق شمال شرقي محافظة حماة وجنوبي محافظة إدلب بشكل ملحوظ خلال الأيام القليلة الماضية.

بحسب إحصائيات الأمم المتحدة أن 100 ألف مدني سوري نزحوا نحو الحدود التركية بسبب الهجوم على إدلب، مع توقع تدفق أكثر من 400 ألف آخرين نحو تركيا في حال استمرار هجوم قوات الأسد.

اشترك في قائمة البريد

"الأيام في هذا الأسبوع" رسالة إلكترونية تسلط الضوء على أبرز ما نشر في جريدة الأيام السورية، إضافة إلى باقة من المواضيع الترفيهية والطريفة. للإشتراك في القائمة البريدية، يرجى وضع عنوان بريدك الإلكتروني واسمك، ثم اضغط زر "اشترك الآن".

يرجى مراجعة البريد الوارد الخاص بك! يتم إرسال البريد الإلكتروني التحقق لك.

حدث خطء ما. يرجى المحاولة لاحقا

مصدر الشرق الأوسط وكالة الأناضول CNN
قد يعجبك ايضا
تعليقات

Send this to a friend