ماذا بعد الكلاسيكو..هل سقط الريال أم زيدان؟

الأيام السورية: عبد الكريم عبد الكريم

كلاسيكو الأرض رقم 237 والثالث على التوالي يختار جعبة الكاتالونيين على حساب المدريديين، وتخونهم السعادة في ديارهم. بنتيجة 3-0 انتهى لقاء برشلونة وريال مدريد ضمن الجولة السابعة عشر في بطولة الدوري الإسباني، نتيجة ربّعت فريق برشلونة على عرش الصدارة بفارق ١٤ نقطة عن الغريم اللدود ريال مدريد.

شوط أول خجول وبدون أنياب:

برشلونة كان غير مقنع في الشوط الأول، على عكس ريال مدريد الذي هدّد بخجل مرمى الخصم، في ظل تشكيلة غير مقنعة ربما يلام فيها مدرب ريال مدريد الفرنسي زين الدين زيدان، خاصة أنه اختار بقاء غاريث بيل وإيسكو وأسينسيو على دكة البدلاء وخوض النزال بمشاركة كريم بنزيمة.

فالفيردي نحج وزيدان سقط:

المدربان زين الدين زيدان وأرنستو فالفيردي – مصدر الصورة موقع المصري اليوم

في الشوط الثاني كانت السيطرة واضحةً للبرشا، مع مظاهر الاستسلام في صفوف الريال. شوط بدأت تتكشف فيه نقاط قوّة مدرب برشلونة أرنستو فالفيردي على عكس تشكيلة مدرب الريال زين الدين زيدان التي اختارها ولَم تغنه من جوع في أول ٤٥ دقيقة من عمر المباراة.

الهدف الأول لبرشلونة جاء عن طريق هجمة بدأها لاعب وسط برشلونة سيرجيو بوسكيتس، وأنهاها المهاجم الأورغواياني لويس سواريز في الدقيقة (٥٤)، هدف زاد في ارتباك ريال مدريد وتشتّته في حديقة البيرنابيو.

الهدف الثاني أتى من هجمة بدأها الظاهرة ميسي من ركلة جزاء، كان سببها مدافع الريال اللاعب كارفاخال في الدقيقة (٦٤)، وطرد المدافع كارفاخال بالبطاقة الحمراء زادت من جراح الريال.

رقصة الديك المذبوح رقصها فريق ريال مدريد بعد مرور ٧٥ دقيقة من عمر المباراة، خاصة بعد إدخال غاريس بيل وأسينسيو في صفوف الريال، محاولات كادت أن تكون مؤثّرة لولا أنها فتحت الحلول والشوارع في صفوف مدريد أمام برشلونة، ما نتج عن إطلاق رصاصة الرحمة من مسدس أليكس فيدال على رأس المدريديين في الدقيقة (٩٣).

اللاعب ليونيل ميسي- مصدر الصورة: موقع كورة

ليونيل ميسي حضر ورونالدو غاب:

ما أضيق البيرنابيو لولا فسحة ميسي، لسان حال كل مشجع برشلوني كعادته في لقاء الكلاسيكو حضر ميسي بقوة، حيثُ سدّد هدفاً ورفع رصيده إلى 25 هدف في قائمة الهدافين التاريخيين للكلاسيكو، وبـ 15 هدفاً في الليجا لهذا الموسم، بينما غاب رونالدو عن التهديف باستثناء بضع محاولات عقيمة باتجاه مرمى حارس برشلونة الألماني تير شتيغين الذي لعب دوراً كبيرا في لقاء اليوم.

مدرب ريال مدريد زين الدين زيدان – موقع سبورت

“هزيمة موجعة وضياع ثلاث نقاط من يدنا لكننا لن نرمي المنديل ولن نستسلم” هذا ما صرّح به زين الدين زيدان مدرب ريال مدريد لمراسل شبكة BEINSPORTS.

اشترك في قائمة البريد

"الأيام في هذا الأسبوع" رسالة إلكترونية تسلط الضوء على أبرز ما نشر في جريدة الأيام السورية، إضافة إلى باقة من المواضيع الترفيهية والطريفة. للإشتراك في القائمة البريدية، يرجى وضع عنوان بريدك الإلكتروني واسمك، ثم اضغط زر "اشترك الآن".

يرجى مراجعة البريد الوارد الخاص بك! يتم إرسال البريد الإلكتروني التحقق لك.

حدث خطء ما. يرجى المحاولة لاحقا

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Send this to a friend