ماذا تعرف عن مدينة الأموات؟؟

ما السبب الذي جعل مدينة الصمت تضج بأعداد هائلة من الموتى؟

الأيام السورية؛ داريا الحسين - إسطنبول

مهما طال أجل الإنسان هو ميت لا محال طبيعة بشرية لا مفرّ منها، ولكن الغريب في أعداد الموتى الكبير حتى تلقب بمدينة الموتى.

تقع مدينة كولما في ولاية كاليفورنيا، تبلغ مساحتها 5 كيلو متر، ويعيش فيها حوالي 1500مواطن، وأكثر من مليون ونصف ميت، وهي إحدى مدن مقاطعة سان ماثيو، كاليفورنيا، تمّ إعطاؤها لقب مدينة في 5أب/أغسطس 1924.

عام 1900 اكتشف الذهب في مدينة سان فرنسيسكو، فتوافد إليها عمال المناجم والتجار والمهاجرين من جميع أنحاء العالم بحثاً عن حياة أفضل، فارتفعت أعداد الموتى بشكل كبير جداً نتيجة انفجار المناجم، فتم تأسيس 27 مقبرة خاصة بالعمال، وأصبح وجود الموتى يشكّل خطراً صحياً، كما أنّ المقابر أصبحت تشغل مساحة كبيرة من الأراضي والعقارات.

عام 1902 حظر مجلس المدينة ومجلس المقاطعة دفن أي ميت فيها، وأجبرت المقابر الكبرى مثل “لوريل هيل” و”مقبرة الجمجمة” لنقل أمواتها خارج المدينة، ونشأ صراع لإبقاء الموتى في مكانهم الأصلي.

عام 1942 تمّ إغلاق كافة المقابر باستثناء المقبرة الوطنية في سان فرنسيسكو ومقبرة البعثة”دولوريس”، ونُقل رفات أكثر من 150 ألف جثة من سان فرانسيسكو إلى مدينة صغيرة تُسمى كولما.

وتحوي كولما على 17 مقبرة، مقسمة بين المقابر اليونانية والإيطالية والكاثوليكية والخاصة باليهود، وأيضاً هناك مقبرة خاصة بالحيوانات الأليفة، فهي تعمل بمثابة مقبرة لسان فرانسيسكو، حيث تستقبل يوميًا 75 ميتاً، كما تسعى لتسمية نفسها بمدينة الأمم المتحدة الخاصة بالمقابر.

تُلقّب كولما بألقاب كثيرة، منها مدينة الموتى أو مدينة الصمت أو مدينة الأرواح، وهي المثوى الأخير للعديد من الشخصيات التاريخية من بينها “ليفي شتراوس” مؤسس شركة ليفايس الشهيرة.

إذا كان الدفن بهذه الأعداد الكبيرة وجب أن تستحق كولما لقب مدينة الموتى وبجدارة.

إحدى مقابر المدينة- مجلة الرجل

اشترك في قائمة البريد

"الأيام في هذا الأسبوع" رسالة إلكترونية تسلط الضوء على أبرز ما نشر في جريدة الأيام السورية، إضافة إلى باقة من المواضيع الترفيهية والطريفة. للإشتراك في القائمة البريدية، يرجى وضع عنوان بريدك الإلكتروني واسمك، ثم اضغط زر "اشترك الآن".

يرجى مراجعة البريد الوارد الخاص بك! يتم إرسال البريد الإلكتروني التحقق لك.

حدث خطء ما. يرجى المحاولة لاحقا

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Send this to a friend