جريدة وطنية حرّة ومستقلة، هي منك وإليك

“الأسد” يتّهم فرنسا بالإرهاب ويصف المعارضة بالمجموعات الصوتية

وصف المعارضة بالمجموعات الصوتية التي تعمل بالدولار، واتهم فرنسا بأنها رأس الحربة في دعم الإرهاب.

خاص بالأيام: أحمد عليّان

اعتبر رأس النظام السوري، بشار الأسد أنَّ الدول التي حمّلته مسؤولية فشل جنيف 8، قامت بذلك حتّى لا تُحمّل ” المسؤولية لمجموعات هي تعمل لصالحهم” في إشارةٍ إلى المعارضة السورية.

وقال ” الأسد ” للصحفيين بعد استقباله الوفد الحكومي والاقتصادي الروسي، يوم الاثنين 18 ديسمبر/ كانون الأول : ” يقومون بهذا العمل كي لا يحمّلوا المسؤولية لمجموعات هي تعمل لصالحهم، هذه التصريحات الفرنسية وغيرها تؤكّد أنَّ هذه المجموعات تعمل لصالحهم وليس لصالح سورية”.

واعتبر ” الأسد ” أنّه لا يمكن تحميل المعارضة السورية التي وصفها بـ” المجموعات” مسؤولية فشل جنيف8، لأنّها :” مجموعات صوتية تعمل بالدولار”.

وقال للصحفية : ” إذا وضعتي فيها( للمعارضة ) دولار تعطيكِ صوت، وإذا وضعتِ فيها 10 دولار تعطيكِ مجموعة أصوات بنغمات مختلفة”.

وحمّل المبعوث الأممي الخاص لدى سورية ستيفان ديمستورا وفد نظام الأسد مسؤولية فشل جنيف8، تبعته فرنسا والولايات المتّحدة الأمريكية.

وحول الموقف الفرنسي، اتّهم ” الأسد ” فرنسا بأنّها ” رأس الحربة في دعم الإرهاب في سورية”، معتبراً أنَّ يدَ الفرنسيين ” غارقة في دماء السوريين”، مشدّداً على أنَّ ” من يدعم الإرهاب لا يحقُّ له أن يتحدّث عن السلام”!.

وأضاف : ” لا نرى أنَّهم غيّروا موقفهم بشكل جذري حتى الآن”.

وكان الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون قال في مقابلةٍ بثّتها القناة الفرنسية الثانية ” فرانس2 ” يوم الأحد الفائت : “بشار هو عدو الشعب السوري أما عدوي فهو داعش. بشار الأسد سيكون هنا. سيكون هنا أيضاً لأنّه محمي من جانب أولئك الذين ربحوا الحرب على الأرض، سواء إيران أو روسيا، من هنا لا يمكن القول إنّنا لا نريد التحدّث إليه أو إلى ممثليه”

مؤكّداً في الوقت ذاته أنَّ هذا لا يعني إعفاء الأسد من المحاسبة ” على جرائمه أمام شعبه، أمام القضاء الدولي”.

وصف الأكراد بالخونة:

واعتبر ” الأسد ” أنَّ الأكراد ومن معهم من الأعراق والمكوّنات الأخرى لمدعومين أمريكياً بالخيانة، وقال: ” كل من يعمل تحت قيادة أي بلد أجنبي في بلده وضد جيشه وضد شعبه هو خائن، بكل بساطة، بغض النظر عن التسمية، هذا هو تقييمنا لتلك المجموعات التي تعمل لصالح الأميركيين”

وأضاف: ” كل من يعمل لصالح الأجنبي، وخاصة الآن تحت القيادة الأميركية، وهذا الكلام ليس أنا من أقوله، هم يعلنون أنهم يعملون تحت مظلة الطيران الأميركي وبالتنسيق معه”.
وزارَ الرئيس الروسي فلاديمير بوتين قبل أيام قاعدة حميميم العسكرية السورية المسيطر عليها روسيّاً، التقى خلالها الأسد ومجموعة من الضباط الروس، وانتشر على إثر هذه الزيارة مقطعَ فيديو يوثّق قيام ضابطٍ روسي بمنع الأسد من الّلحاق ببوتين، فوصفه ناشطون ” القائم بالأعمال الروسية في دمشق”.

فيديو بشار الأسد يثير السخرية في مواقع التواصل الاجتماعي

وكانت مستشارة الأسد، بثينة شعبان هدّدت الأكراد في وقتٍ سابق بمصير إقليم كردستان العراق.

اشترك في قائمة البريد

"الأيام في هذا الأسبوع" رسالة إلكترونية تسلط الضوء على أبرز ما نشر في جريدة الأيام السورية، إضافة إلى باقة من المواضيع الترفيهية والطريفة. للإشتراك في القائمة البريدية، يرجى وضع عنوان بريدك الإلكتروني واسمك، ثم اضغط زر "اشترك الآن".

يرجى مراجعة البريد الوارد الخاص بك! يتم إرسال البريد الإلكتروني التحقق لك.

حدث خطء ما. يرجى المحاولة لاحقا

قد يعجبك ايضا
تعليقات

Send this to a friend