قراءات في الصحافة العالمية 14-12-2017

خاص بالأيام - ترجمة: محمد صفو

اخترنا لكم من أبرز عناوين الصحافة العالمية لهذا اليوم:

القادة المسلمون يعلنون القدس الشرقية عاصمةً لفلسطين.

  • أطباء بلا حدود تؤكد مقتل 6,700 من مسلمي الروهينغا في ميانمار خلال شهرٍ واحد.
  • عودة ثلاثة اطفال أيزيدين كانوا مختطفين عند داعش في سورية.
  • ثلاثة أطفال يزيديين اختطفهم داعش منذ ثلاث سنوات وجدوا في سوريا، وجلبوا إلى تركيا

نيويورك تايمز:

أعلنت دولً إسلاميةً اعترافها بالقدس عاصمةً لدولة فلسطين، وذلك خلال قمةٍ جرت في اسطنبول وسط غيابٍ لدولٍ هامة كالسعودية والإمارات ومصر والبحرين.

ودعا البيان الختامي للقمة الإسلامية في إسطنبول جميع دول العالم إلى الاعتراف بالقدس الشرقية المحتلة، عاصمةً لدولة فلسطين، واعتبر البيان قرار ترامب  بالاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل ونقل السفارة إليها «باطلاً»، وذلك وسط خطابات غير مسبوقة لزعماء مسلمين شاركوا في القمة.

و حضرالقمة 16 زعيماً عربياً وإسلامياً، أبرزهم أميرا قطر والكويت وملك الأردن والرئيس الفلسطيني، فيما برزت مشاركة الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو بصفة مراقب.

وأكد البيان الصادر عن القمة التي انعقدت أمس الأربعاء في اسطنبول برئاسة تركيا «رفض وإدانة قرار الرئيس الأمريكي غير القانوني بشأن القدس»، مبدياً استعداد دول أعضاء منظمة التعاون الإسلامي» لطرح المسألة على الجمعية العامة للأمم المتحدة في حال عدم تحرك مجلس الأمن الدولي بخصوص القدس».

الغارديان:

لقى اكثر من 6700 من أقلية الروهينجيا في ميانمار مصرعهم فى الشهر الأول فقط من الحملة التى بدأت فى اغسطس فى ولاية راخين الشمالية فى ميانمار، وذلك وفقاً لما ذكرته منظمة أطباء بلا حدود.

وبحسب المنظمة قتل 730 طفلا دون سن الخامسة خلال ذات الفترة، في حين أشارت جهات رسمية إلى أن عدد القتلى لا يتجاوز الأربعمئة.

وبحسب الصحيفة قتل (69٪) رمياً بالرصاص بينما أحرق آخرون أو ضربوا حتى الموت. وفي حين أكدت تقارير مقتل أسرٍ بأكملها بعد ان كانت محاصرة داخل منازلها”.

ديلي صباح:

تحدثت الصحيفة عن  استعادة ثلاثة أطفال إيزيديين عراقيين، اختطفهم تنظيم داعش في عام 2014، ووصولهم إلى مقاطعة غازي عنتاب جنوب شرق تركيا يوم الخميس للم شملهم مع أسرهم.

اختطف داعش الأطفال في سن 5 و 6 و 7 سنوات في منطقة سنجار العراقية وتمت استعادتهم في سوريا.

ونقلوا إلى القنصلية العامة للعراق في غازي عنتاب التي سترسلهم إلى بغداد حيث سيجتمعون مع أسرهم.

وفى حديثه فى مكتبه، قال القنصل العام العراقى فى غازي عنتاب، مؤيد عمر كوبيرلى، ان عراقيين وجدوا الاطفال واتصلوا بالقنصلية.

ثم اتصلت القنصلية بالسلطات التركية والعراقية.

واضاف “اتصلنا بوزارة الخارجية العراقية وتحدثنا مع الاسر حول كيفية نقل الاطفال الى العراق بسلام”.

 

اشترك في قائمة البريد

"الأيام في هذا الأسبوع" رسالة إلكترونية تسلط الضوء على أبرز ما نشر في جريدة الأيام السورية، إضافة إلى باقة من المواضيع الترفيهية والطريفة. للإشتراك في القائمة البريدية، يرجى وضع عنوان بريدك الإلكتروني واسمك، ثم اضغط زر "اشترك الآن".

يرجى مراجعة البريد الوارد الخاص بك! يتم إرسال البريد الإلكتروني التحقق لك.

حدث خطء ما. يرجى المحاولة لاحقا

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Send this to a friend