جريدة وطنية حرّة ومستقلة، هي منك وإليك

سانا : وفد نظام الأسد يعود إلى جنيف الأحد المقبل

للمرّة الثانية يتهرّب نظام الأسد من المفاوضات ويماطل بإرسال وفده متذرّعاً ببيان الرياض2، لكنّه سرعان ما يعود إلى طاولة المفاوضات، فهل هي عودة أم جَلب ؟

الأيام السورية| أحمد عليان _ تركيا

أعلن نظام الأسد عن عودة وفده إلى مفاوضات جنيف 8، يوم الأحد القادم بعد انسحابه منها الأسبوع الفائت. ونقلت وكالة الأنباء الرسمية ” سانا ” يوم الخميس 6 ديسمبر/ كانون الأول، عن مصدر في وزارة الخارجية قوله : إنَّ ” وفد الجمهورية العربية السورية برئاسة الدكتور بشار الجعفري المندوب الدائم لسورية لدى الأمم المتحدة سيصل إلى جنيف يوم الأحد القادم وذلك للمشاركة في محادثات الجولة الثامنة للحوار السوري/السوري”.

وذكرت الوكالة أنّ عودة الوفد إلى دمشق ستكون في ” يوم الجمعة 15 كانون الأول المقبل”. وكان رئيس وفد نظام الأسد، بشار الجعفري ، قال في تصريحٍ صحفي يوم الجمعة 1 ديسمبر/ كانون الأول : ” بالنسبة لنا انتهت الجولة وسنغادر غداً كوفد حكومي”. واعترض “الجعفري” على بيان الرياض2 المرفوض من قِبَلِه ” جملةً وتفصيلاً”، معتبراً أنّه ” شروط مسبقة “. وكان البيان الختامي الصادر عن المعارضة السورية عقب مؤتمر الرياض2، شدّد على أنّه ” لا دور للأسد في المرحلة الانتقالية” وهو ما رفضته حكومة الأسد واعتبرته ” ألفاظاً نابية ” !.

اقرأ المزيد : بعد قراءة مجهريّة لبيان الرياض2.. وفد الأسد يرجئ الذهاب إلى جنيف8

كما اعتبر ” الجعفري ” أنَّ المبعوث الأممي الخاص إلى سورية، ستيفان ديمستورا : ” تجاوز ولايته بطرح ورقته الخاصة علينا وطلب أن تكون ورقته هو أساساً للنقاش…وهذا تجاوز لولايته كوسيط”.

من جانبه وصل وفد المعارضة السورية إلى جنيف يوم الأربعاء الفائت، واستأنف المفاوضات وسط غياب وفد نظام الأسد. وكان وزير الخارجية الأمريكية، ريكس تيلرسون قال يوم الأربعاء الفائت، خلال اجتماع لوزراء خارجية دول حلف شمال الأطلسي في بروكسل :” أبرزنا أمام الروس أهمية مشاركة النظام السوري في المفاوضات، وتركنا لهم مهمة جلبه إلى الطاولة”. من جهتها اتهمت فرنسا نظام الأسد بعرقلة المفاوضات، وطالبت روسيا بتحمّل مسؤوليتها وإعادة وفد الأسد إلى طاولة المفاوضات.

ويرى محلّلون أنَّ نظام الأسد يتهرّب من المفاوضات باعتبارها تدعو لانتخابات تشرف عليها الأمم المتحدة وهو ما يخشاه نظام الأسد. وكان نظام الأسد أرجأ إرسال وفده إلى جنيف لحضور المفاوضات بعد ما أسماه ” قراءة مجهرية لبيان الرياض2 “، لكنّه سرعان ما أرسله بعد يومين.

 

اقرأ المزيد :خلافاً لتوقعات البعض .. “رحيل الأسد” ضمن مسودة البيان الختامي للرياض2

اشترك في قائمة البريد

"الأيام في هذا الأسبوع" رسالة إلكترونية تسلط الضوء على أبرز ما نشر في جريدة الأيام السورية، إضافة إلى باقة من المواضيع الترفيهية والطريفة. للإشتراك في القائمة البريدية، يرجى وضع عنوان بريدك الإلكتروني واسمك، ثم اضغط زر "اشترك الآن".

يرجى مراجعة البريد الوارد الخاص بك! يتم إرسال البريد الإلكتروني التحقق لك.

حدث خطء ما. يرجى المحاولة لاحقا

مصدر سانا
قد يعجبك ايضا
تعليقات

Send this to a friend