عشرات الشهداء في بلدة الشعفة بريف مدينة البوكمال

هل ستستمر روسيا والأسد باستهداف المدنيين في مدينة البوكمال بحجة معاركها مع تنظيم الدولة، وما هي الحصيلة النهائية للمجزرة التي ارتكبتها طائرات الأسد وحليفه الروسي في بلدة الشعفة؟

الأيام السورية: حمص - جلال الحمصي

شنت الطائرات الحربية التابعة لسلاح الجو السوري عدداً من الغارات الجوية استهدفت من خلالها تجمعاً للنازحين على أطراف بلدة الشعفة الواقعة في الريف الشرقي لمدينة البوكمال أمس الاحد السادس عشر من نوفمبر/ تشرين الثاني الجاري ما تسبب باستشهاد العشرات من المدنيين فضلاً عن إصابة آخرين.

وبحسب ما أفاد “عمر الديري” أحد الناشطين من مدينة دير الزور فقد ارتفعت حصيلة الشهداء مساء الأمس من بلدة الشعفة إثر الغارات الجوية إلى أكثر من 43 شهيداً من ضمنهم نساء وأطفال، بينما تم توثيق استشهاد أربعة آخرون في بلدة درنج إثر استهداف المنازل السكنية بالصواريخ الفراغية من قبل إحدى الطائرات الحربية التابعة لسلاح الجو الروسي.

وفي سياق متصل تمكن مقاتلو تنظيم الدولة داعش من إحكام سيطرتهم على مدينة العشارة والقورية بعد خسارتها قبل عدّة أيام خلال المعارك التي بدأتها قوات الأسد، بالتزامن مع توسيع “داعش” لعملياته العسكرية التي أدت لإعادة السيطرة مجدداً على أجزاء من حي الصناعة والجمعيات وسط استمرار الاشتباكات المتقطعة نسبياً ضد قوات الأسد في بادية الدوير وبادية الصالحة.

وتزامنت سيطرة مقاتلي التنظيم على مدينة العشارة مع إعلان وزارة الدفاع الروسية أول أمس بأن قاذفات استراتيجية استهدفت مناطق خاضعة لسيطرة تنظيم الدولة داعش شمال شرق سوريا وحققت إصابات مباشرة في صفوفهم، مشيرة إلى أن تلك القاذفات هي من نوع TU-22-M3.

وأظهرت بعض الصور التي نشرها موقع فرات بوست حجم الدمار الكبير الذي حلّ بمدينة العشارة، بسبب الصواريخ الموجهة من قبل القاذفات الروسية، فيما نشر آخرون “من هم الآخرون، نشطاء أو مواقع إعلامية؟” مقطع فيديو أظهر قيام الأهالي بدفن عشرات الشهداء بعد ظهر الأمس إبان استهداف بلدة الشعفة بالصواريخ من قبل الطائرات الحربية.

اشترك في قائمة البريد

"الأيام في هذا الأسبوع" رسالة إلكترونية تسلط الضوء على أبرز ما نشر في جريدة الأيام السورية، إضافة إلى باقة من المواضيع الترفيهية والطريفة. للإشتراك في القائمة البريدية، يرجى وضع عنوان بريدك الإلكتروني واسمك، ثم اضغط زر "اشترك الآن".

يرجى مراجعة البريد الوارد الخاص بك! يتم إرسال البريد الإلكتروني التحقق لك.

حدث خطء ما. يرجى المحاولة لاحقا

مصدر الناشط الإعلامي عمر الديري موقع فرات بوست مراسل الأيام
قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Send this to a friend