جريدة وطنية حرّة ومستقلة، هي منك وإليك

ماهر شرف الدين يؤكّد اعتقال الإمارات لفراس طلاس…وهذه تهمته

( الإمارات العربية المتحدة تلقي القبض على فراس طلاس بتهمة تزوير شيكات والأهم دعمه للإرهاب، عبر مبالغ كان يدفعها لتنظيم داعش الذي كان يحرس معمله ).

تحرير| أحمد عليان

كشف الكاتب والإعلامي السوري، ماهر شرف الدين، عن إلقاء السلطات الإماراتية القبض على فراس طلاس نجل وزير الدفاع السوري الراحل، بالإضافة لمسؤول العلاقات العامة، أنس الرقوقي.

وأكّد شرف الدين مساء يوم السبت 19 أكتوبر/ تشرين الأول، مصداقيّة الخبر باعتباره ” من مصدرٍ موثوق جداً”.

وحول سبب الاعتقال، قال “شرف الدين” بتغريدةٍ على موقع التواصل الاجتماعي تويتر إنَّ المعلومات الأولية تفيد أنَّ ” طلاس ” معتقل في الإمارات بتهمة ” تزوير شيكات وأوراق مالية”.

وأضاف : ” لكن مصدرنا يشير إلى أنَّ القضية أخطر من ذلك وتتعلّق بتمويل الإرهاب حيث قام طلاس بدفع مبالغ مالية لداعش مقابل أن يحمي له معمل الإسمنت في الشمال”.
بينما لم يصدر أي تصريح رسمي من الإمارات العربية المتحدة حول الموضوع حتى لحظة إعداد التقرير.
وكانت صحيفة لوموند الفرنسية كشفت في وقت سابق عن ” فضيحة ” تعاون الفرع السوري لشركة ” لافارج ” الفرنسية لصناعة الإسمنت (في مدينة جلابيا شمال شرق سورية ) مع تنظيم داعش من أجل استمرار المصنع في العمل.

و منحت شركة “لافارج” نسبة من أسهم الشركة إلى رجل الأعمال السوري فراس طلاس، وتمّ تعميد الشركة باسم “Lafarge Cement Syria” .

وغادر رجل الأعمال فراس طلاس المعروف بـ ” ملك السكر ” سورية برفقة والده الراحل وزير الدفاع السوري الأسبق مصطفى طلاس، سنة 2012، واستقرّت العائلة في فرنسا، ولحقَ بهم شقيقه العميد مناف طلاس.

أسسَ فراس تيار الوعد المعارض في تركيا، واتّهم باستقطاب بعض الإعلاميين والنشطاء السوريين حديثي العهد وتسخيرهم لخدمة مصالحه عبر جلبهم إلى باريس وتأمين فرص عمل لهم بمنابر إعلامية له نفوذ فيها.

اشترك في قائمة البريد

"الأيام في هذا الأسبوع" رسالة إلكترونية تسلط الضوء على أبرز ما نشر في جريدة الأيام السورية، إضافة إلى باقة من المواضيع الترفيهية والطريفة. للإشتراك في القائمة البريدية، يرجى وضع عنوان بريدك الإلكتروني واسمك، ثم اضغط زر "اشترك الآن".

يرجى مراجعة البريد الوارد الخاص بك! يتم إرسال البريد الإلكتروني التحقق لك.

حدث خطء ما. يرجى المحاولة لاحقا

قد يعجبك ايضا
تعليقات

Send this to a friend