جريدة وطنية حرّة ومستقلة، هي منك وإليك

“العالم العزيز″.. كتاب للطفلة السورية “بانا العابد” يصدر في أمريكا

صدر، الثلاثاء، كتاب في الأسواق الأمريكية، باسم “العالم العزيز″ للطفلة السورية، بانا العابد التي لجأت لتركيا، وعائلتها عقب فك حصار، مدينة حلب، العام الماضي، واستقبلها الرئيس، رجب طيب أردوغان.

“بانا” (8 أعوام) التي اشتهرت بتغريداتها على تويتر، نقلت من خلالها معاناة الأطفال في الحرب السورية المستمرة منذ 6 سنوات، تخاطب العالم حاليًا بكتابها الجديد الصادر باللغة الإنجليزية.

ومن المنتظر أن يتم تنظيم فعالية الأربعاء، بكلية الحقوق في نيويورك، لتوقع العابد كتابها الذي بدأ توزيعه من خلال موقع “أمازون” الإلكتروني، بعد طباعته من قبل دار نشر “سيمون وشستر” الأمريكية.

تجدر الإشارة إلى أن بانا كانت تعيش مع عائلتها بحي “القاطرجي” شرقي حلب (شمال)، وقت الحصار.

وخلال تلك الفترة نقلت الطفلة ووالدتها معلمة اللغة الإنجليزية، فاطمة العابد، للعالم من خلال تغريدات “تويتر” تداعيات الحرب السورية، وآلام الأطفال باعتبارهم أكثر المتضررين منها.

كما ناشدا، المجتمع الدولي، العمل والسعي الجاد؛ من أجل إنهاء الحرب بأي شكل من الأشكال.

وبحسب معطيات الأمم المتحدة فإن الحرب السورية، تسببت في حرمان ما يقرب من مليون و700 ألف طفل من الذهاب إلى المدرسة.

وفي ديسمبر/ كانون أول الماضي، وصلت بانا إلى مناطق سيطرة المعارضة شمال غربي سوريا، بعد خروجها وعائلتها، على متن حافلات أجلت مدنيين من أحياء حلب المحاصرة.

واستقبل الرئيس أردوغان، العابد وعائلتها في المجمع الرئاسي في العاصمة أنقرة، بعد ترحيلهم لتركيا، وتم منحهم الجنسية.
الأناضول

اشترك في قائمة البريد

"الأيام في هذا الأسبوع" رسالة إلكترونية تسلط الضوء على أبرز ما نشر في جريدة الأيام السورية، إضافة إلى باقة من المواضيع الترفيهية والطريفة. للإشتراك في القائمة البريدية، يرجى وضع عنوان بريدك الإلكتروني واسمك، ثم اضغط زر "اشترك الآن".

يرجى مراجعة البريد الوارد الخاص بك! يتم إرسال البريد الإلكتروني التحقق لك.

حدث خطء ما. يرجى المحاولة لاحقا

مصدر الأناضول
قد يعجبك ايضا
تعليقات

Send this to a friend