جريدة وطنية حرّة ومستقلة، هي منك وإليك

صور “سيلفي” لطيار في الجو تثير الجدل

يدرب الطيارون عادة على القيام بمهمات خطيرة أثناء الرحلة، إلا أن أحد البرازيليين تجاوز ما يمكننا تخيله، بالتقاط صور شخصية مثيرة لنفسه في الجو، وهو يمد رأسه من شباك قمرة القيادة، مما أذهل مستخدمي “انستغرام” وجعله أحد الشخصيات المشهورة على الإنترنت خلال وقت قياسي.

وأثارت صور الطيار البرازيلي دانيال سينتينو (31 عامًا) ضجة على وسائل التواصل الاجتماعي، حيث حققت إحداها أكثر من 30 ألف إعجاب، و1400 تعليق، والتي التقطها أثناء مغادرته نيويورك، في حين حازت صورة التقطها بعصا “السيلفي” وهو يمد رأسه من قمرة القيادة فوق جزر النخيل في دبي على علو 30000 قدم، أكثر من 60000 إعجاب، وعلق عليها قائلًا: “دبي بلدي الثاني” وفقًا لموقع “ديلي ميل”.

وتبين لاحقًا أن اللقطات المتهورة لم تكن حقيقية لحسن الحظ، بل معدلة على برنامج “فوتوشوب”، إلا أن إتقان تحقيق عناصرها الإبداعية، جعل الكثير من الناس لا يميزون حقيقة أنها مزيفة، حيث علق أحدهم قائلًا: “ياللهول، إنها لقطة خطيرة حقًا” وكتب آخر متسائلًا: “كيف لا يؤثر هذا على ضغط المقصورة، كأن يتهشم وجهك بسبب سرعة الرياح!”.

واستطاع عدد قليل جدًا فقط من المتابعين إدراك الخدعة، وعلق أحدهم: “إنها مزيفة، لأن شعره من المفترض أن يتحرك بسبب ضغط الهواء، كما أن إمساك العصا والكاميرا أمر مستحيل مع سرعة الطائرة الكبيرة”، مما جعل سنتينو نفسه يضطر لتوضيح الأمر لاحقًا لجمهوره، وشارك منشورًا يقول: “لا بد لي أن أنبهكم إلى أن الصور مزيفة أصدقائي”.

ونشر السيد سنتينو أيضًا صورا حقيقية له في قمرة القيادة، يبدي فيها محبته وشغفه للطيران، ولم يبين كيف استطاع النجاح في تصميم اللقطات المثيرة للإعجاب، إلا أن التفسير المنطقي هو أنه ركب إحدى اللقطات الجوية، على صور شخصية ملتقطة في الطائرة المتوقفة في المطار.

اشترك في قائمة البريد

"الأيام في هذا الأسبوع" رسالة إلكترونية تسلط الضوء على أبرز ما نشر في جريدة الأيام السورية، إضافة إلى باقة من المواضيع الترفيهية والطريفة. للإشتراك في القائمة البريدية، يرجى وضع عنوان بريدك الإلكتروني واسمك، ثم اضغط زر "اشترك الآن".

يرجى مراجعة البريد الوارد الخاص بك! يتم إرسال البريد الإلكتروني التحقق لك.

حدث خطء ما. يرجى المحاولة لاحقا

مصدر العربي الجديد
قد يعجبك ايضا
تعليقات

Send this to a friend