جريدة وطنية حرّة ومستقلة، هي منك وإليك

قوات الأسد تصعّد عسكرياً على الغوطة الشرقية، وتستهدف عين ترما بالغازات السّامة

الأيام السورية؛ جلال الحمصي

أظهرت صورٌ بثّها ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي اليوم الجمعة الرابع عشر من يوليو/تموز الجاري وصول عددٍ من الإصابات في صفوف المدنيين إلى المشافي الميدانية في منطقة الغوطة الشرقية، وتحديداً في منطقة “عين ترما” بعد استهداف الأبنية السكنية من قبل قوات الأسد بقذائف المدفعية وغارات من قبل الطيران الحربي.

وبحسب الناشط الإعلامي “أبو البراء” الشامي الذي أفاد للأيام السورية من خلال اتصال هاتفي، إنّ قوات الأسد استهدفت المدنيين بغازات خانقة، يعتقد أنّها غازات السارين، للمرة الثانية خلال الأربع والعشرين الساعة الماضية.

و أشار الشامي إلى أنّ الطيران الحربي نفّذ ثماني غارات جوية منذ ساعات الصباح الأولى على منطقة عين ترما، بالتزامن مع اشتباكات عنيفة بين فصائل المعارضة وقوات الأسد على حي جوبر، بعد محاولة الأخير اقتحام المنطقة.

في ذات السياق أكّدت مصادرٌ طبيةٌ استشهاد خمسة مدنيين بفعل الغارات الأخيرة، بالإضافة إلى وصول نحو 12 حالة اختناق في صفوف الأهالي، في حين تحدّث فريق الدفاع المدني عن وجود عدد من العالقين تحت الأنقاض في عين ترما بعد انهيار مبنى مؤلف من خمسة طوابق نظراً لاستهدافه بغارات جوية من قبل طيران الاحتلال الروسي.

يذكر أنّ اشتباكات عنيفة اندلعت بين قوات المعارضة والأسد على جبهة حي جوبر الدمشقي، ما أدّى لخسائرٍ في صفوف الطرفين بالمعدّات والأرواح.

اشترك في قائمة البريد

"الأيام في هذا الأسبوع" رسالة إلكترونية تسلط الضوء على أبرز ما نشر في جريدة الأيام السورية، إضافة إلى باقة من المواضيع الترفيهية والطريفة. للإشتراك في القائمة البريدية، يرجى وضع عنوان بريدك الإلكتروني واسمك، ثم اضغط زر "اشترك الآن".

يرجى مراجعة البريد الوارد الخاص بك! يتم إرسال البريد الإلكتروني التحقق لك.

حدث خطء ما. يرجى المحاولة لاحقا

قد يعجبك ايضا
تعليقات

Send this to a friend