جريدة وطنية حرّة ومستقلة، هي منك وإليك

نحن شعب أخوت “أجدب”

الأيام السورية، بقلم: جميل عمار

نحن شعب أخوت يوم سكتنا على الانقلاب العسكري لحافظ الأسد في ١٩٧٠ وصدقنا أنها حركة تصحيحية. بس إلى اليوم ما عرفنا شو صححت هالحركة. بينما هي حركة تخريبية بكل معنى الكلمة ألغت حكم مدني واستحضرت حكم عسكري ديكتاتوري.

نحن شعب أخوت يوم كذبنا كل من قال حكم الأسد طائفي وبقينا نايمين بالعسل، حتى تمكنت الطائفية من مفاصل الحكم، والأقلية حكمت الأكثرية.

نحن شعب أخوت لما صدقنا أن سوريا الأسد هي قلعة صمود بوجه الصهيونية واكتشفنا بعدين أنها قلعة بوجه تحررنا وحريتنا ودرع لحماية إسرائيل.

نحن شعب أخوت يوم صفقنا لانتصار الثورة الإيرانية يلي أول شي عملته صفقتنا على قفانا لشدة غبائنا وبلشت هالثورة تقضم أوطاننا.

نحن شعب أخوت يوم وقفنا وراء صنيعة إيران بلبنان حسن نصر الله واعتبرناه صلاح الدين محرر القدس، بينما هو طائفي فاسد الدين محتل سوريا وقاتل شعبها وحامي حدود الكيان الصهيوني، رجل مسرحجي من عصر الخطابات الرنانة.

نحن شعب أخوت يوم استبشرنا خيراً باستلام بشار على أنه شاب منفتح وعصري، طلع “شهاب أسوء من أبيه”، وصارت العالم تترحم على النباش القديم. وتعلمنا بعد فوات الأوان أن التركة الوسخة، بتبقى وسخة طالما الوريث هو العن خلف لأسوأ سلف نحن شعب أخوت بدنا مستشفى مجانين.

اشترك في قائمة البريد

"الأيام في هذا الأسبوع" رسالة إلكترونية تسلط الضوء على أبرز ما نشر في جريدة الأيام السورية، إضافة إلى باقة من المواضيع الترفيهية والطريفة. للإشتراك في القائمة البريدية، يرجى وضع عنوان بريدك الإلكتروني واسمك، ثم اضغط زر "اشترك الآن".

يرجى مراجعة البريد الوارد الخاص بك! يتم إرسال البريد الإلكتروني التحقق لك.

حدث خطء ما. يرجى المحاولة لاحقا

قد يعجبك ايضا
تعليقات

Send this to a friend